اهم الاخبار
الخميس 29 سبتمبر 2022
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

الفن

أجر ديميت أوزدمير وراء جرأتها في مسلسل "بيني و بين الدنيا"

ديميت أوزدمير
ديميت أوزدمير

 

 

 

 

ديميت أوزدمير ..ردود فعل سلبية تلقاها مسلسل "بيني و بين الدنيا" من بطولة ديميت أوزدمير و بورا جولسوي، حيث عُرضت  منه الحلقتين الاولى و الثانية  منذ  عدة ساعات عبر منصة ديزني بلاس.

 و  أكد الجمهور أن ما ورد في الاعلان الترويجي للمسلسل من مشاهد جريئة و ساخنة  لم يكن كل المشاهد  كما ظن الجمهور، بل أن على مدار الحلقتين الاولى و الثانية فقط جاء  أكثر من مشهد سيء و جريء  لدرجة مبالغ فيها.

ديميت أوزدمير :

الأمر الذي ازعج المشاهدين بشدة و اثار استيائهم و تساؤلهم عن كيفية قبول ديميت أوزدمير لأداء  مثل تلك المشاهد في الوقت الذي اصبحت فيه  نجمة مشهورة لهذه الدرجة و امتلكت شعبية جارفة و لا تحتاج لمثل  تلك المشاهد كي تحصل  على الشهرة أو تروج لنفسها.

و بعد طرح أول حلقتين من المسلسل صدق الجمهور رفض هاندا ارتشيل  للمسلسل  بعد معرفتها بقدر المشاهد الساخنة و الجريئة الموجودة  به ما جعلها تنسحب من العرض.

ديميت أوزدمير :

  و تأكد الجمهور من قدر ذكاء هاندا ارتشيل  التي رفضت التضحية بجمهورها و شعبيتها الجارفة و هي صاحبة  أكبر عدد متابعين عبر موقع التواصل الاجماعي انستجرام  في تركيا من أجل مسلسل لن يضيف لتاريخها شيء، فيما أكد الجمهور أن ديميت أوزدمير لا تفكر في شعبيتها و  لا صورتها أمام جمهورها و أن كل ما يهمها هو الحصول على الأموال و ربط  الجمهور قبولها لأداء  هذا الدور رغم ما به من مشاهد جريئة و غير معتاد تقديمها  في المسلسلات التركية، باعلان البنك التي رفضت أن تقدمه إلا بمقابل 6 ملايين ليرة تركية و نصف، في حين وافقت بورجو بيريجيك على تقديم الاعلان مقابل 4 ملايين ليرة و نصف فقط.

ديميت أوزدمير :

حيث أعرب رواد السوشيال ميديا من مدى انزعاجهم من نجمتهم المحبوبة و ذات الشعبية الكبيرة  بعد مسلسلها "الطائر المبكر"  و كذلك مسلسلها "منزلي"  الذي اثبتت فيه موهبتها كممثلة دراما في منتهى القوة، و لكنها هدمت كل  هذا  بمسلسلها الأخير "بيني و بين الدنيا" و بسبب غرورها، خاصةً بعد أن قالت عن نفسها أنها أفضل ممثلة اثناء عرض مسلسلها الأخير "منزلي".

ديميت أوزدمير :

كما انزعج المشاهدين من الممثل بورا جولسوي الشهير بمراد من مسلسله الاشهر "فاطمة" الذي يقدم لأول مرة دور بهذه الجرأة بعد أن اعتاد تقديم المسلسلات الكوميدية التي تحتوى موضوعاتها على مشكلات الاطفال و الاسرة.