اهم الاخبار
الثلاثاء 07 فبراير 2023
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

الفن

كريم و مهند و أمير عملاقة الدراما التركية في موسم واحد ..فمن سينتصر ؟

كريم و مهند
كريم و مهند

 

 

 

كريم و مهند..لأول مرة منذ سنوات يجتمع نجما تركيا في موسم درامي واحد، و لأول مرة منذ سنوات يشهد موسم درامي هذا الازدحام بين نجوم الصف الأول و من يعتبرون من ذوي الفضل في شهرة الدراما التركية عالمياً، حيث يعتبر الموسم الدرامي الشتوي هذا العام في تركيا من أقوى المواسم الدرامية التي مرت على تركيا منذ سنوات.

مسلسل العائلة

كريم و مهند :

حيث يجتمع كلاً من انجين أكيوريك الشهير عربياً بكريم من مسلسل “فاطمة”  و كيفانش تاتليتوغ الشهير عربياً بمهند من مسلسل “العشق الممنوع” في موسم درامي واحد  و الأكثر دهشة من ذلك، أنهما سيلعبان نفس الشخصية و هي شخصية رجل المافيا، و التي يلعبها انجين أكيوريك للمرة الاولى، و لكن سبق و  قدمها من قبل كيفانش تاتليتوغ في مسلسل "ايزيل" و كانت من أفضل الشخصيات التي قدمها، حيث تبلورت موهبته و ابتعد عن دور الرجل الجان الوسيم، فضلاً عن تواجد النجم التركي مراد يلدريم الشهير بأمير في مسلسل “عاصي”  بمسلسله الجديد "المنظمة 3" و الذي يحقق نسب مشاهدات مرتفعة، ما يجعل من هذا الموسم هو موسم لقاء السحاب أو موسم العملاقة.

مسلسل اسمي فرح

كريم و مهند :

ومن المتوقع أن تكون بين المسلسلين منافسة درامية شرسة ليس على مستوى تركيا فحسب، بل على مستوى العالم حيث تتساءل الصحافة التركية من الثنائي الذي سيفوز بالتصنيف الأسبوعي الأعلى.

و لكن لصالح من سيُحسم الصراع ؟

فإذا كان نجما تركيا سيلعبان شخصيات متقرابة في مسلسلاتهم، فمن منهم الذي سيحظى بنسب المشاهدات و يتفوق على الآخر، فمثلاً إذا حللنا الأمر جيداً سنجد أن آخر منافسة بينهم كانت عام 2017 حين قدم كيفانش تاتليتوغ مسلسله "جسور و جميلة" الذي استمر حتى نهاية الموسم، فيما قدم انجين أكيوريك مسلسله "حتى الممات" الذي توقف بعد 13 حلقة بسبب تدني نسب المشاهدة، و رغم أن قصة مسلسل "حتى الممات" كانت مختلفة تماماً عن قصة مسلسل "جسور و جميلة"، بل و افضل منها بمراحل، إلا أن كيفانش تاتليتوغ تفوق على انجين أكيوريك و تم حسم الصراع لصالحه.

 

كريم و مهند :

و  لكن إذا نظرنا للأمر من جانب آخر سنجد أن مسلسل انجين أكيوريك هذا الموسم و الذي يحمل عنوان "اسمي فرح" له مقومات و عناصر نجاح تجعله يتفوق على مسلسل "العائلة" لكيفانش  تاتليتوغ، و اهم هذه العناصر أن ديميت أوزدمير ستشاركه البطولة و هي من الوجوه الناجحة جداً في السنوات الماضية و  المشهورة في تركيا بالفنانة التي لم يتوقف لها مسلسل حتى الآن، كما أن انجين أكيوريك آت من نجاح كبير في مسلسل "ابنة السفير".

مسلسل فاطمة

 و بالطبع سيتشوق الجمهور لمتابعة آخر أعماله بعد ما حققه من نجاح طاغي في مسلسله الاخير، كذلك مسلسل " اسمي فرح" مقتبس من مسلسل أجنبي ناجح جداً، و في الحقيقة أن المسلسلات المقتبسة أثبتت نجاحها في السنوات الماضية،  حيث كانت تحتل المسلسلات التركية المقتبسة عن أصل أجنبي المراكز الاولى في نسب المشاهدات منها مسلسل "الطبيب المعجزة" و مسلسل "الخائن" و مسلسل "المحكوم".

كريم و مهند :

و لكن يعتبر مسلسل "العائلة" لكيفانش  تاتليتوغ أيضاً يمتلك مقومات نجاح غاية في الاهمية، منها عودة كيفانش  تاتليتوغ للشاشة بعد غياب عدة سنوات منذ آخر أعماله و هو مسلسل "اصطدام" منذ عام عام 2018 أي بعد غياب 4 أعوام عن جمهوره و محبيه، ما عزز اشتياق الجمهور له، كما أن النجمة التركية سيريناي ساريكايا ستشاركه البطولة و هي العائدة للشاشة بعد عياب عنها لمدة 8 سنوات كاملة،  و بعد ما حققته من نجاح باهر في آخر مسلسلاتها "مد و جزر"، كما أن كيفانش  تاتليتوغ أثبت نجاح في تقديم شخصية رجل العصابات و المافيا من قبل ما يجعل الشخصية مألوفة و ملائمة بالنسبة له.

كريم و مهند :

كيفانش  تاتليتوغ

كما انهما تنافسا من قبل على دور كريم في مسلسل "فاطمة" حيث تم ترشيح كيفانش  تاتليتوغ للدور بعد نجاحه مع بيرين سات في مسلسل "العشق الممنوع" و لكن بيرين سات رفضت أن تكرر الثنائية و رشحت للدور صديق الدراسة انجين أكيوريك ليحقق المسلسل نجاحاً مبهراً وتكون سخصية كريم من أفضل الشخصيات التي قدمها انجين أكيوريك على الاطلاق، فيما سبق و تم ترشيح انجين اكيوريك لدور المقدم قادير في مسلسل "اصطدام" و لكنه اعتذر عنه لأنه وجد تشابه بين شخصية قادير و شخصية عمر ديمير التي قدمها في مسلسل "العشق الاسود" لتذهب الشخصية فيما بعد للنجم كيفانش  تاتليتوغ.

مسلسل العشق الممنوع

و ربما ينجح النجمان و يتنافسان على صدارة نسب المشاهدة في كل أسبوعن خصوصاً  بعدما أثبتت مسلسلات عالم المافيا و المنظمات غير القانونية  نجاحها في نسب المشاهدة بعد النجاح الهائل لمسلسلات "الحفرة"  و "رامو" و "3 قروش".