اهم الاخبار
الإثنين 30 يناير 2023
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

الفن

مسلسل زهور الدم..باران و ديلان نسخة ثانية من يامان و سحر بمسلسل الأمانة

مسلسل زهور الدم
مسلسل زهور الدم

 

 

 

مسلسل زهور الدم ..طرحت قناة Kanal 7 التركية  الاعلان الرسمي الاول  للمسلسل التركي اليومي الجديد "زهور الدم" من بطولة باريش باكتاش و ياغمور يوكسيل، و المفترض عرضه قريباً بدايةً من ييوم الاثنين القادم الموافق 5 ديسمبر 2022.

و لاحظ المتابعين أن الاعلان به الكثير من المشاهد و اللقطات الرومانسية التي تشابهت مع مسلسل "الأمانة" من بطولة خليل ابراهيم جيهان و سيلا ترك أوغلو و هو المسلسل اليومي الذي يُعرض على نفس القناة و ينافس المسلسل الجديد بقوة.

مسلسل زهور الدم :

حيث ظهر بطلي المسلسل الجديد زهور الدم و الذان سيقدمان شخصيات باران و ديلان مشهداً حين قام باران بدفع ديلان على الجدران و حجزها بجسده القوي و أخذ ينظر لها نظرة قوية تجمع بين التأمل و الاعجاب و الغضب من الموقف و المأزق الذي وضع فيه باجباره على الزواج من ديلان لايقاف سلسال الدماء بينه و بين عائلتها.

و هو ذات المشهد الذي دفع فيه يامان خالة الطفل ابن أخيه سحر على الجدران لينظر لها  بنفس النظرة  المعجبة و المتأملة و الغاضبة بسبب محاولاتها لكسر قواعده و أخذ يوسف منه.

مسلسل زهور الدم و مسلسل الأمانة 

مسلسل زهور الدم :

و بدى واضحاً أن شخصية باران ستكون نسخة ثانية من شخصية يامان بقسوته و جبروته و عدم اتزانه النفسي بسبب عقدة كبيرة عاشها في طفولته، لنرى قصة حب جديدة تنمو بعد زواج اجباري كان الطرفان فيه مجبران على الزيجة التي تعتبر معاهدة صلح أكثر منها زواج.

و لم يقتصر التشبيه و المقارنة على تصوير المشهد بنفس الطريقة ، و لكن شبه البعض بطل مسلسل "زهور الدم"  باريش باكتاش ببطل مسلسل "الأمانة" خليل ابراهيم جيهان، بل و اتهم البعض المخرج أنه تعمد استنساخ نسخة ثانية من شخصية يامان و شخصية سحر كي يجذب المشاهدين للمتابعة بعد أن حققت ثنائية يامان و سحر نجاح ساحق و شهرة واسعة و شعبية جارفة و كبيرة، لدرجة أنه بعد انسحاب سيلا ترك أوغلو من المسلسل تراجعت نسب مشاهداته بشكل كبير بسبب عدم تقبل الجمهور لبطلة أخرى بجانب خليل ابراهيم جيهان.

 حتى أن  البعض لاحظ تراجع مستوى أداء خليل في الموسم الثالث من المسلسل بعد انسحاب سيلا ترك أغلو لعدم استطاعته بالانسجام مع البطلة الجديدة مثلما حدث مع سيلا ترك أغلو.

مسلسل زهور الدم :

كذلك لم يحقق مسلسل "شراب التوت البري" النجاح المتوقع له و يعاني من تدني نسب المشاهدات بالرغم من جودة العمل و قوة أحداثه و نسب البعض السبب في هذا التراجع لعدم تقبل الجمهور لسيلا ترك أوغلو مع ممثل آخر، و ذلك من شدة نجاح الثنائية. 

ليصبح هذا التشبيه بين مسلسل "الأمانة" و مسلسل "زهور الدم"  هو التشبيه الثاني بعد مقارنة المسلسل بأعمال أخرى شهدت نفس الأجواء و هي مسلسلات "زهرة الثالوث" و "سيلا"، فيبدو أننا سنتابع عملاً عبارة عن كولاج فني أو  تجميع من عدة مسلسلات تركية سواء على مستوى الأحداث أو حتى المشاهد فقط.