اهم الاخبار
الإثنين 17 يناير 2022
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

الفن

مسلسل المحكوم الحلقة 2 ..هل يعرف المشاهدين ما حدث مع النائب فرات ؟

مسلسل المحكوم الحلقة
مسلسل المحكوم الحلقة 2

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

مسلسل المحكوم الحلقة 2 ...تُعرض اليوم الحلقة الثانية من مسلسل "المحكوم" أو المعروف أيضا باسم "السجين" بطولة أونور تونا و اسماعيل حاجي أوغلو، و ينتظر المشاهدين أحداث الحلقة الثانية على أحر من الجمر ، و لكن كان ما الواضح من اعلان الحلقة الثانية أن الحلقة لن تحل لغز ما حدث لفرات، و الحادث الذي قُتلت فيه زوجته و طفلته الجميلة.

مسلسل المحكوم الحلقة 2 :

حيث ظهر في الاعلان الترويجي للحلقة الثانية محاولات لهروب فرات من السجن ، و كذلك حبسه الانفرادي و اخيراً رفض الجميع مساعدته، و أن المحامية الوحيدة التي وافقت على الوقوف بجانبه هي التي كان يسخر منها و يعرف جيداً أنها لا تكسب أي قضية، و لكنه سيكون مضطراً للتعاون معها لأنها الوحيدة التي يمكنها مساعدته و الوقوف بجانبه ، و انه يمكنه مساعدتها في قضيته بحكم خبرته الواسعة التي اكتسبها خلال عمله.

مسلسل المحكوم الحلقة 2 :

 

مسلسل السجين أشاد به النقاد و المشاهدين في تركيا و الوطن العربي، و حصلت حلقته الأولى على ريت 6.36%، في تركيا و هو ماخوذ من مسلسل كوري بعنوان "المتهم البريء" و رغم خوف و قلق المشاهدين من تحقيق نسب مشاهدة متدنية اليوم بسبب المنافسة الشرسة بين مسلسلات “فتاة النافذة” و “كان يا مكان في شوركوفا”، إلا أنهم واثقين من قوة أحداث المسلسل في حلقاته القادمة ، حيث وثق المشاهدين في المسلسل و قرروا متابعته بعد عرض حلقته الاولى يوم الثلاثاء.

مسلسل المحكوم الحلقة 2 :

 و ذلك بعدما قامت القناة العارضة فوكس بعرض حلقتين في أسبوع واحد، من المسلسل و ذلك ليستطيع العمل تكوين قاعدته الجماهيرية، كي لا يخسر الجمهور في حلقته الاولى نظراً لعرضه في يوم غير مناسب بسبب ازدحام يوم الخميس بمسلسلات قوية ، و أشاد الجميع بذكاء قناة فوكس التي استطاعت كسب الجمهور للمسلسل و لفتت نظرهم له بتلك الفكرة و التي لم تحدث من قبل في تاريخ الدراما التركية بعرض حلقتين في أسبوع واحد.

مسلسل المحكوم الحلقة 2 :

يتوقع الكثيرين ارتفاع نسبة المشاهدة في الحلقة الثانية من مسلسل المحكوم، بعد انتهاء الحلقة الاولى على مشهد تشويق مثير، و يتمنون أن تخبر الأحداث المشاهد بما حدث لنائب الجمهورية فرات، حتى لو لم يتذكره هو.