اهم الاخبار
الأربعاء 25 مايو 2022
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

عربى و دولى

الكرملين: روسيا ستطالب بدفع مختلف البضائع التي تصدرها بالروبل

ديميتري بيسكوف -
ديميتري بيسكوف - أرشيفية

قال المتحدث باسم الرئاسة الروسية "الكرملين"، ديميتري بيسكوف، اليوم الأحد للصحفيين، إن روسيا ستطالب بدفع مختلف البضائع التي تصدرها بالروبل.

وأكد بيسكوف على أن العملية العسكرية في أوكرانيا "ستحقق كل أهدافها"، مشيرا إلي أن العمليات العسكرية تهدف لاستعادة وضع مقاطعتي دونيتسك ولوغانسك ضمن حدود عام 2014.

وأضاف: أن العقوبات الغربية على روسيا ستسرع تآكل الثقة بالدولار واليورو، مؤكدا على أننا لن نقوم بأي أمر يقوض سمعتنا كمورد موثوق للغاز.

وتابع قائلا: إن العقوبات على بوتين تظهر أن الغرب قادر على ارتكاب أي حماقة، لافتا إلي أننا لا نريد عرقلة شراء الشركات الغربية للغاز الروسي.

وأعرب بيسكوف عن أمله في التوقيع على اتفاق مع أوكرانيا كنتيجة للمحادثات، منوها إلي أنه عاجلا أم آجلا أوروبا ستجري حوارا مع روسيا إذا قبلت واشنطن أو رفضت.

هذا وأكدت وزيرة الخارجية البريطانية ليز تروس، على أنه يجب فتح تحقيق في الهجمات الروسية العشوائية ضد المدنيين في أوكرانيا باعتبارها جرائم حرب، مضيفة أن المملكة المتحدة ستدعم بشكل كامل أي تحرك من هذا القبيل من قبل المحكمة الجنائية الدولية.

وقالت تروس في بيان "مع انسحاب القوات الروسية، نشهد أدلة متزايدة على أعمال مروعة من قبل القوات الغازية في بلدات مثل إيربين وبوتشا"، في إشارة إلى أماكن بالقرب من كييف".

وأضافت: "يجب التحقيق في هجماتهم العشوائية ضد المدنيين الأبرياء خلال الغزو الروسي غير القانوني وغير المبرر لأوكرانيا باعتبارها جرائم حرب".

ونفت روسيا في السابق استهداف المدنيين ورفضت مزاعم ارتكاب جرائم حرب فيما وصفته بـ "عملية عسكرية خاصة" في أوكرانيا.

ومن جانبه، توعد رئيس المجلس الأوروبي، شارل ميشيل، اليوم، بفرض مزيد من العقوبات على روسيا بعد الفظائع التي يرتكبها الجيش الروسي بالقرب من العاصمة الأوكرانية كييف، نقلا عن وكالة فرانس برس.

وقد أعلنت وزارة الدفاع الروسية عن تدمير مصفاة لتكرير النفط و3 مخازن وقود ومواد التشحيم في مدينة أوديسا الأوكرانية على البحر الأسود صباح اليوم بصواريخ بحرية وجوية عالية الدقة.

وأوضحت الوزارة في بيان، أن مخازن النفط المستهدفة كانت تزود القوات الأوكرانية بالوقود قرب ميكولاييف.