اهم الاخبار
الخميس 23 سبتمبر 2021
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

عربى و دولى

المعارضة الأفغانية ترحب بمقترح مجلس العلماء والحوار مع طالبان

أحمد مسعود قائد المعارضة
أحمد مسعود قائد المعارضة الأفغانية فى بنجشير ،أرشيفية

رحبت المعارضة الأفغانية التى يقودها أحمد مسعود بمقترح مجلس العلماء الأفغاني حول بدء التفاوض والحوار مع حركة طالبان .
وبحسب وكالة رويترز للأنباء ، قال مسعود اليوم الأحد : "إن جبهة الخلاص الوطني ( المعارضة الأفغانية ) توافق من حيث المبدأ على حل المشاكل الحالية ووضع حد فوري للقتال ومواصلة المفاوضات".
وأضاف : "من أجل التوصل إلى سلام دائم ، فإن جبهة الخلاص الوطني مستعدة لوقف القتال بشرط أن توقف طالبان أيضا هجماتها وتحركاتها العسكرية في ولاية بنجشير وأندراب" ، في إشارة إلى منطقة في مقاطعة بجلان المجاورة.

وكان مجلس العلماء الأفغاني قد دعا فى وقت سابق طالبان لقبول تسوية تفاوضية لإنهاء القتال في بنجشير.
وفى وقت سابق من اليوم دعت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل إلى إجراء حوار مع طالبان، التي تستعد لإعلان حكومتها في أفغانستان، بهدف مواصلة عمليات الإجلاء من كابل.

وقال ميركل فى تصريحات صحفية : "علينا ببساطة التحدث إلى طالبان عن كيفية تمكننا من إخراج الأشخاص الذين عملوا لصالح ألمانيا ونقلهم إلى مكان آمن".
وأضافت: "علينا الآن أن نتحدث إليهم. علينا خصوصاً أن نخرج من عملوا لمنظمات التنمية الألمانية ويشعرون بأنهم مهددون".

وأوضحت المستشارة الألمانية أنه "من المشجع" أنه بات من الممكن معاودة استخدام مطار كابل في رحلات الإجلاء.
يذكر أن الدول الغربية أقامت منتصف أغسطس الماضي جسراً جوياً ضخماً لنقل جميع الأفغان الراغبين في ترك أفغانستان إثر سيطرة حركة طالبان على مقاليد الحكم فى البلاد وهروب رئيس رئيسها أشرف غني .
وبدوره طالب الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو جوتيريش بضرورة وقف العنف فورا، وذلك في تقرير رفع إلى مجلس الأمن نهاية الأسبوع، وسط مخاوف من اندلاع حرب أهلية جديدة في أفغانستان.
وقال جوتيريش : أدعو إلى وضع حد فوري للعنف واحترام أمن وحقوق جميع الأفغان واحترام التزامات أفغانستان الدولية، بما في ذلك جميع الاتفاقيات الدولية التي تعهد بها هذا البلد".
وأضاف "أدعو طالبان وجميع الأطراف الأخرى إلى ممارسة أقصى درجات ضبط النفس لحماية الأرواح وضمان تلبية الاحتياجات الإنسانية".