اهم الاخبار
الإثنين 27 سبتمبر 2021
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

عربى و دولى

الاتحاد الأوروبي: لا مفر من الحوار مع طالبان

جوزيب بوريل - صورة
جوزيب بوريل - صورة أرشيفية

أكد منسق السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل، اليوم الاحد، على أنه لا مفر من الحوار مع حركة طالبان.

وأشار بوريل إلي أن مستوى الحوار مع طالبان يتوقف على أفعاله.

قال رئيس هيئة الأركان الأمريكية المشتركة، الجنرال مارك ميلي، في مقابلة مع قناة "فوكس نيوز" إن العاصمة الأفغانية كابول سقطت بشكل أسرع مما توقعنا.

وأضاف: أن "من أسباب سقوط كابول في يد طالبان هو الفساد في الحكومة، وعدم ثقة الشعب الأفغاني بسلطات بلاده."

وتابع قائلا: أن "القوات المسلحة الأفغانية تشكلت على صورة ومثال جيوش الدول الغربية، ولكن اتضح أنها لم تكن جاهزة للتعامل مع طالبان".

وفي سياق متصل، أفادت وكالة فرنس برس للأنباء، الأحد، بأن مقاتلي طالبان يتقدمون في معارك وادي بنجشير في أفغانستان.

ومن جانبها، أكدت الجبهة الوطنية للمقاومة في بنجشير على أن القوات المعارضة لطالبان لن تسمح للحركة بالتقدم في بنجشير، ولكن المراقبون حذروا من أن المقاومة تكافح لصد هجوم طالبان.

هذا وقد ذكرت وكالة الإغاثة الإيطالية، التي تدير مستشفى في بنجشير، أن قوات طالبان وصلت إلى قرية عنابة، حيث تدير مركزًا طبيا.

وقالت وكالة الإغاثة في بيان السبت إن "كثير من الناس فروا من القرى المحلية في الأيام الأخيرة، مشيرة إلى أنها تواصل تقديم الخدمات الطبية.

وأضافت: "لم يكن هناك أي تدخل في أنشطة الطوارئ حتى الآن، مؤكده على أننا استقبلنا عددا قليلا من الجرحى في مركز عنابة الجراحي".

وتقع عنابة على بعد 25 كيلومترا شمالا داخل وادي بنجشير الذي يبلغ طوله 115 كيلومترا لكن تقارير غير مؤكدة أشارت إلى أن طالبان استولت على مناطق أخرى أيضا.

ويدعي الجانبان أنهما ألحقا خسائر فادحة ببعضهما البعض.

وفي السياق، ذكرت مصادر من حركة طالبان، الجمعة، أن قواتها تسيطر على ولاية بنجشير، وكامل أفغانستان.

وقالت ثلاثة مصادر من طالبان لوكالة رويترز للأنباء، إن قوات طالبان سيطرت بالكامل على أفغانستان بما في ذلك وادي بنجشير حيث كانت قوات المعارضة صامدة، بينما سمع دوي إطلاق نار كثيف في العاصمة الأفغانية كابول.

وقال أحد قادة طالبان "بحمد الله، نحن نسيطر على أفغانستان بأكملها. لقد هزم المتمردون وبنجشير الآن تحت قيادتنا".