اهم الاخبار
السبت 02 يوليو 2022
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

عربى و دولى

روسيا: قد تتوسع مساحة الحرب لتناسب حجم الأسلحة المرسلة لأوكرانيا

سيرغي لافروف
سيرغي لافروف

أكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، اليوم الاثنين، على أن تسليم الغرب لأسلحة بعيدة المدى إلى أوكرانيا سيجعل موسكو تدفع القوات الأوكرانية بعيدًا عن حدودها، مما يزيد من الخسائر الإقليمية المحتملة لأوكرانيا في الغزو.

وقال لافروف في مؤتمر صحفي: "كلما زاد مدى الأسلحة التي سيتم تسليمها، قد تتوسع مساحة الحرب لتناسب حجم الأسلحة المرسلة لأوكرانيا"، نقلا عن وكالة رويترز.

وتزود واشنطن أوكرانيا بأنظمة الصواريخ عالية الحركة M142، أو HIMARS، وستزود بريطانيا أنظمة الإطلاق المتعددة M270.

وحذر الرئيس فلاديمير بوتين الولايات المتحدة في مقابلة أذيعت يوم الأحد من أن روسيا ستضرب أهدافًا جديدة إذا زود الغرب أوكرانيا بصواريخ بعيدة المدى لاستخدامها في أنظمة الصواريخ المتنقلة عالية الدقة. 

هذا وقد قال المتحدث باسم الرئاسة الروسية "الكرملين"، ديمتري بيسكوف، اليوم، إن موسكو مهتمة بإجراء محادثات مع الولايات المتحدة بشأن الأسلحة النووية لكنه قال إنه من غير المرجح أن تجرى المفاوضات في هذا الوقت.

الحرب الروسية الأوكرانية

وفي وقت سابق من اليوم، أكد السفير الأمريكي في موسكو، جون ج. سوليفان، على ضرورة عدم إغلاق موسكو السفارة الأمريكية على الرغم من الأزمة التي أثارتها الحرب في أوكرانيا لأن أكبر قوتين نوويتين في العالم يجب أن تواصل المحادثات.

كما أكد بيسكوف على أنه من غير المحتمل عقد محادثات الاتفاق النووي مع إيران حاليا.

هذا وشدد المتحدث باسم الكرملين على أن منع دخول طائرة وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف إلى أجواء صربيا عمل عدائي.

وفي السياق، أعلن الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، عن زيارته لمدينتين قريبتين جدًا من مدينة سيفيرودونيتسك أكثر الجبهات نشاطًا بين قوات بلاده والقوات الروسية، حيث قال مسؤول إقليمي إن الوضع ساء بالنسبة للجانب الأوكراني.

وقال زيلينسكي إنه تفقد مدينتي ليسيتشانسك وسوليدار، جنوب سيفيرودونتسك- والتي تعد زيارات نادرة له خارج كييف منذ بدء الغزو الروسي في 24 فبراير وربما الأقرب إلى خط المواجهة حتى الآن، نقلا عن وكالة رويترز. 

وأضاف زيلينسكي، للقوات الأوكرانية في مقطع فيديو صدر مساء الأحد: "ما تستحقونه جميعًا هو النصر - هذا هو الشيء الأكثر أهمية. ولكن ليس بأي ثمن".