اهم الاخبار
الأربعاء 06 يوليو 2022
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

أخبار عاجلة

بريطانيا: وجود قوات بيلاروسية قرب حدود أوكرانيا سيمنعها من تعزيز جبهة دونباس

الحرب في أوكرانيا
الحرب في أوكرانيا

أعلنت وزارة الدفاع البريطانية، اليوم الاثنين، عن قيام بيلاروسيا بنشر قواتها قرب الحدود الأوكرانية، عقب الانتهاء من تدريب عسكري في وقت سابق من هذا الشهر.

وقالت الوزارة في بيان، إن وجود قوات بيلاروسية قرب حدود أوكرانيا سيمنعها من تعزيز الهجوم على جبهة دونباس.

وأضافت الوزارة: "إنه على الرغم من التكهنات المبكرة، لم تشارك القوات البيلاروسية بشكل مباشر في الحرب حتى الآن.، ولكن تم استخدام أراضيها لشن هجمات روسية على كييف و تشيرنيهيف، كما شنت روسيا طلعات جوية وضربات صاروخية من بيلاروسيا."

وأوضحت الدفاع البريطانية أن رئيس بيلاروسيا لوكاشينكو يدعم الهجوم الروسي لكنه يتجنب التدخل العسكري المباشر لتجنب مخاطر العقوبات الغربية والانتقام الأوكراني واحتمال عدم الرضا في الجيش البيلاروسي.

وفي السياق، أكد وزير الخارجية الأمريكي، أنتوني بلينكن في مؤتمر صحفي أمس الأحد، على أننا سنواصل فرض العقوبات والضغوط على روسيا، مشيرا إلى أننا فرضنا عقوبات غير مسبوقة على موسكو.

وشدد بلينكن على أن أعضاء حلف الناتو مجمعون على دعم أوكرانيا، مشيرا إلى أننا سنستأنف العمليات في سفارتنا بكييف في وقت قريب جدا، ومستمرون في تقديم الدعم العسكري لكييف.

كما ندعم بقوة جهود فنلندا والسويد للانضمام للناتو، منوها إلى أنه بحث مع نظيره التركي مولود جاويش أوغلو، مخاوف أنقرة إزاء انضمام فنلندا والسويد للناتو.

وأوضح أننا سنواصل تعزيز أمن الجناح الشرقي لحلف الناتو، لافتا إلى أننا سنعزز شراكتنا عبر الأطلسي لمواجهة روسيا.

وأعرب وزير الخارجية الأمريكي عن أن واشنطن تدعم التوجه الأوروبي في الاستغناء عن الطاقة الروسي.

وبدوره، أكد أمين عام حلف الناتو، ينس ستولتنبرغ، أمس في مؤتمر صحفي مع وزيرة الخارجية الألمانية أنالينا بيربوك، على أن فنلندا والسويد من أقرب شركاء الحلف.

وقال ستولتنبرغ: إن أبواب الحلف مفتوحة لانضمام فنلندا والسويد والقرار سيكون تاريخياً لأوروبا، مشيرا إلى أن جهود البلدين للانضمام للناتو يثبت عدم جدوى الهجوم الروسي.

وأضاف: سنناقش مخاوف تركيا إزاء انضمام فنلندا والسويد للحلف، مشددا على أن عضوية البلدين مهمة وسنعمل على تعزيز الضمانات الأمنية

وأعرب ستولتنبرغ عن ثقته من معالجة مخاوف تركيا من انضمام فنلندا والسويد، كما أبدي استعداد الحلف لأي هجوم سيبراني روسي على دول الحلف.