اهم الاخبار
الأربعاء 18 مايو 2022
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

أخبار عاجلة

الخارجية الروسية: نتطلع إلى تعزيز العلاقات مع الإمارات في عدة مجالات

وزيري الخارجية الروسي
وزيري الخارجية الروسي والإماراتي

أكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، في مؤتمر صحفي مع نظيره الإماراتي الشيخ عبد الله بن زايد اليوم الخميس، على أننا نتطلع إلى تعزيز العلاقات مع الإمارات في عدة مجالات.

وثمن لافروف دور الإمارات في المساهمة بحل القضايا الدولية، مشددا على أن علاقاتنا جيدة بالإمارات وتوصلنا إلى معدل جيد من التبادل التجاري.

وأشار لافروف إلى أن هناك أطر جديدة لتوافق المواقف بين روسيا والإمارات في قضايا إقليمية ودولية.

وشدد لافروف على أن موسكو تدعم الاستقرار في ليبيا وإجراء الانتخابات في موعدها، كما ندد بالهجمات على المنشآت المدنية في السعودية والإمارات من اليمن.

ومن جانبه، قال وزير الخارجية الإماراتي الشيخ عبد الله بن زايد، بحثت مع لافروف العلاقات الثنائية والقضايا الدولية والأزمة في أوكرانيا.

وأضاف بن زايد: حوارنا مع الجانب الروسي كان مثمرا ويؤكد عمق الشراكة الاستراتيجية بين الإمارات وروسيا، مشيرا إلى أننا ناقشنا مع الجانب الروسي أهمية ضمان استقرار أسواق الطاقة والغذاء العالمية.

وتابع قائلا: إن دولة الإمارات ترحب بكافة الجهود المبذولة للوساطة بشأن أزمة أوكرانيا، معربا عن ثقة بلاده بقدرة كافة الأطراف على تغليب الحوار لحل النزاع.

وأعرب بن زايد عن أن الإمارات مستعدة للتواصل مع أطراف أزمة أوكرانيا لتعزيز فرص التوصل لحل سلمي.

وقد انطلقت منذ قليل محادثات بين وزيري الخارجية الروسي سيرغي لافروف، والإماراتي الشيخ عبد الله بن زايد، في العاصمة الروسية موسكو.

وأعرب وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، عن شكره لدولة الإمارات على موقفها المتزن بشأن أزمة أوكرانيا، نقلا عن العربية نت.

وبدوره، قال وزير الخارجية الإماراتي الشيخ عبد الله بن زايد، إننا نتطلع لتطوير العلاقات بين الإمارات وروسيا وتنويع مجالات الترابط.

وأضاف: من المهم التعاون مع روسيا لتعزيز أمن أسواق الطاقة، وسنبحث العلاقات الثنائية والتحديات التي تواجه العالم.

وأشار الشيخ عبد الله بن زايد إلي ضرورة بحث الأزمات في أوكرانيا وسوريا واليمن والعراق ولبنان مع روسيا.

وفي سياق متصل، طالبت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، في مؤتمر صحفي اليوم، بنزع السلاح من أوكرانيا وأن تكون دولة حياد.