اهم الاخبار
الأربعاء 25 مايو 2022
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

عربى و دولى

أوكرانيا: القوات الروسية لم تتمكن من تحقيق مكاسب بسبب نقص الموارد

الغزو الروسي لأوكرانيا
الغزو الروسي لأوكرانيا

قال المستشار الرئاسي الأوكراني، أوليكسي أريستوفيتش، اليوم الأربعاء، إن القوات المسلحة الأوكرانية تشن هجمات مضادة صغيرة النطاق على عدة جبهات وإن القوات الروسية لم تتمكن من تحقيق مكاسب بسبب نقص الموارد.

وأضاف في فيديو "الوضع في النقاط الرئيسية لم يتغير، ولا توجد فرصة للتغيير لأن روسيا استنفذت مواردها".

وتابع أريستوفيتش: إن روسيا واصلت إطلاق صواريخها على أهداف أوكرانية، حيث أصابت ما يقرب من ثلثي الصواريخ المباني المدنية والبنية التحتية، نقلا عن وكالة رويترز.

وفي السياق، قالت منظمة الصليب الأحمر، اليوم إن رئيس اللجنة الدولية للصليب الأحمر، بيتر ماورير، وصل إلى العاصمة الأوكرانية كييف في زيارة رسمية تستغرق خمسة أيام لضمان وصول أكبر قدر من المساعدات الإنسانية وحماية المدنيين.

وذكر ماورير في بيان: "بعد المعاناة الهائلة التي تعرض لها السكان المدنيون وبعد محادثاتنا الافتراضية المكثفة مع الحكومتين الروسية والأوكرانية، أجد أنه من المهم للغاية أن تكون لدينا اتصالات شخصية، وأن نكون قادرين على التعمق في فهم مفهوم الحياد، مشيرا إلى أنه واصل حواره الإنساني المنتظم مع المسؤولين الحكوميين في موسكو أيضًا"، نقلا عن وكالة رويترز.

وفي وقت سابق من الشهر الحالي، قال ماورير لرويترز إنه "إيجابي بحذر" لأن اللجنة الدولية للصليب الأحمر ستتمكن من الوصول إلى السجناء الأوكرانيين والروس المحتجزين في سياق النزاع. 

هذا وأعربت وزيرة الخارجية البريطانية، ليز تروس، عن قلقها بشأن محادثات السلام بين روسيا وأوكرانيا، مشيرة إلى أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بحاجة إلى سحب قواته حتى تنجح، مضيفة أنه يجب إيقافه "بأي ثمن".

وقالت تروس لقناة بي بي سي التلفزيونية: "إنني متشكك بشأن محادثات السلام بينما لا يزال بوتين يخوض الحرب في أوكرانيا. عليه أن ينفذ وقف إطلاق النار ويسحب قواته حتى تؤخذ محادثات السلام هذه على محمل الجد".

وأضافت: "إذا لم نتأكد من خسارة فلاديمير بوتين في أوكرانيا، فالاحتمال هو أنه سيرغب في المضي قدمًا. علينا أن نوقفه بأي ثمن". "من المهم للغاية أن نوقف فلاديمير بوتين، فهو تهديد حقيقي يواجهه العالم".

وعندما سُئلت عما كانت تعنيه بعبارة "بأي ثمن"، قالت تروس: "علينا أن نفعل كل ما في وسعنا لمعاقبة النظام الروسي ... نرسل الآن أسلحة مضادة للطائرات (إلى أوكرانيا) لأننا لا نريد أن يذهب هذا الصراع إلى أبعد من ذلك. لهذا السبب علينا أن نكون أقوياء الآن.