اهم الاخبار
الخميس 09 ديسمبر 2021
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

عربى و دولى

مفوضية الانتخابات العراقية: انتهاء العد والفرز في آخر محطة انتخابية مطعون بها

الانتخابات العراقية-
الانتخابات العراقية- صورة أرشيفية

كشفت مفوضية الانتخابات العراقية، اليوم الخميس، عن انتهاء العد والفرز اليدوي للأصوات والفرز في محافظة نينوي، آخر محطة انتخابية مطعون بها، مشيرة إلى تطابق متطابقة النتائج مع العد والفرز الإلكتروني.

وأصدرت المفوضية بيان، جاء فيه: إنه "بناء على قرار الهيئة القضائية للانتخابات انهت المفوضية، جميع عمليات إعادة العد والفرز اليدوي، والتي كان آخرها هذا اليوم لمحطات محافظة نينوى، بحضور ممثلي المرشحين الطاعنين والمراقبين الدوليين والإعلاميين المخولين"، وفقا لوكالة الأنباء العراقية.

وأشار البيان إلي أن" نتيجة العد والفرز اليدوي الجارية متطابقة مع نتائج العد والفرز الالكتروني بنسبة 100%، وعرضت اللجنة المشكلة تقاريرها المرفوعة على مجلس المفوضين والذي أوصى بإرسال النتائج إلى الهيئة القضائية للانتخابات".

وفي سياق آخر، أشارت وزارة النفط العراقية، اليوم، إلى أن منظمة اوبك تتعامل بحذر مع عمليات الضخ وخفض الانتاج لأنها لا تريد خسارة نجاحها لأن الأسواق لا تزال هشة.

وأكد المتحدث باسم وزارة النفط العراقية، عاصم جهاد، في حديث لوكالة الأنباء العراقية على أن "الخطوات التي اتخذتها اوبك هدفها إعادة التوازن للسوق النفطي واعادة الاستقرار بين العرض والطلب نتيجة الازمات التي شهدها الاقتصاد العالمي".

أزمات السوق العالمي

وقال جهاد: إن "أزمات السوق العالمي جعل جميع الدول المنتجة الذين مع اوبك بلاس يتخذون خطوات تضامن لمواجهة المشكلة ومن ضمن قراراتها تقييد الانتاج لامتصاص الفائض النفطي الذي تولد نتيجة الازمات المتعاقبة ووضع برنامج واضح بالتزامن مع مراقبة السوق النفطي وتداعياته وبالتالي التزام الاعضاء وفق هذا الاتفاق لخفض الانتاج ضمن برنامج مدروس ادى الى امتصاص الفائض النفطي وتحسين اسعار النفط في الأسواق العالمية".

وأضاف: أن" هناك تقارير متباينة حول أسعار النفط وزيادة العرض والطلب وارتفاع الأسعار وهذه التقارير تصدر من جهات مختصة".

وتابع قائلا: إن "الرؤية لسوق النفط غير واضحة بسبب الارباك الموجود في الاسواق العالمية بعد التعافي وهناك تحذير من عودة الجائحة وضعت الحسابات بحالة مربكة".

وأوضح المتحدث أن "بعض الدول ومنها الولايات المتحدة الأمريكية وهي أكبر مصدر ومنتج في العالم وجدت ان ارتفاع الاسعار أثر عليها داخليا لذلك طلبت من اوبك ان تضخ المزيد من النفط".