اهم الاخبار
الجمعة 24 سبتمبر 2021
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

أخبار عاجلة

المفوضية الأوروبية: ما يحدث في أفغانستان مأساة وصفعة في وجه المجتمع الدولي

رئيسة المفوضية الأوروبية،
رئيسة المفوضية الأوروبية، أورسولا فون دير لاين

أكدت رئيسة المفوضية الأوروبية، أورسولا فون دير لاين، اليوم السبت في مؤتمر صحفي حول أفغانستان، على التزام المفوضية بدعم المنظمات غير الحكومية العاملة في البلاد.

وقالت فون دير لاين: إن النساء والأطفال هم الأكثر عرضة للخطر في أفغانستان، مشيرة إلى أن المفوضية تعمل على زيادة المساعدة الإنسانية الموجهة إلى أفغانستان.

وأضافت: أنه يجب منع وقوع اللاجئين الأفغان ضحية في أيدي مهربي البشر، لافته إلى أن ما يحدث في أفغانستان مأساة وصفعة كبيرة في وجه المجتمع الدولي.

وتابعت قائلة: علينا أن نضمن ممرات قانونية وآمنة للراغبين بالوصول إلى أوروبا، مؤكده على أننا جاهزون لتوفير الموارد لإعادة توطين الأفغان الهاربين.

وأعربت أورسولا فون دير لاين، عن قلقها من التقارير الواردة التي تفيد بملاحقة طالبان لأفراد عملوا مع الحكومة السابقة.

التحدي في أفغانستان

ومن جانبه، شدد رئيس الوزراء الإسباني، بيدرو سانشيز، على ضرورة توحد الاتحاد الأوروبي لمواجهة التحدي في أفغانستان.

وأوضح سانشيز أن عمليات الإجلاء من كابول كانت معقدة لكننا نملك الموارد لإنجازها، وقد أعلن عن فتح مركزا لاستقبال الأفغان الهاربين من أفغانستان.

وبدوره، رحب رئيس المجلس الأوروبي شارل ميشيل، بالمبادرة الإسبانية التي تعكس التضامن الأوروبي، مؤكدا على أننا سنعمل مع حلفائنا الدوليين لإجلاء أكبر عدد ممكن من الأفغان المهددين. 

هذا وقد أعلنت وزارة الدفاع الألمانية، السبت، عن إجلاء أكثر من 2000 شخص من مطار كابول إلي الآن.

ومن جانبه، أكد وزير الدفاع البريطاني، بن والاس، اليوم علي أن قوات الجيش باقية في كابول لضمان إجلاء الأفغان المؤهلين إلى المملكة المتحدة.

وفي وقت سابق من اليوم، أعلنت إيطاليا، عن قيام قواتها بإجلاء ما يقرب من ألف أفغاني من كابول خلال الأيام الخمسة الماضية.

وقالت وزارة الدفاع الإيطالية، إن طائرتين تقلان 207 أفغانيا وصلت اليوم إلى روما قادمة من الكويت التي تستخدمها إيطاليا كنقطة انطلاق لعمليات الإجلاء في كابول، وفقا لوكالة بلومبيرغ.

وقد نشرت إيطاليا أكثر من 1500 جندي لتشغيل جسر جوي من كابول إلى الكويت على متن أربع طائرات C130J، ونقل الأشخاص الذين تم إجلاؤهم إلى بر الأمان في إيطاليا على متن أربع طائرات KC767.