اهم الاخبار
الجمعة 30 سبتمبر 2022
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

الفن

كيفانش تاتليتوغ يعلن عن موعد عرض فيلمه الجديد "عيد العشاق" على نتفليكس

كيفانش تاتليتوغ
كيفانش تاتليتوغ

 

 

 

 

كيفانش تاتليتوغ ..بعد طول انتظار و بعد حوالي خمسة اشهر من عرض مسلسله الأخير "الغواصة" و ما حققه من نجاح كبير وقتها عبر منصة نتفليكس، يعود النجم التركي كيفانش تاتليتوغ بطل مسلسل "نور" الشهير عربياً بـ "مهند" بفيلمه الجديد الذي سيُعرض عبر منصة نتفليكس أيضاً "عيد العشاق" بمشاركة الفنانة التركي ياسمين ألين المعروفة بدورها يامور في فيلم "الماء و النار"، و المعروفة بشقراء تركيا الاكثر انوثة.

كيفانش تاتليتوغ :

حيث تم طرح الاعلان الترويجي للفيلم منذ عدة ايام و تصدر الفنان التركي كيفانش تاتليتوغ لمحركات البحث عبر موقع جوجل العالمي و كذلك تصدر اسمه للموضوعات الأكثر تداولاً على موقع التواصل الاجتماعي تويتر عقب عرض اعلان الفيلم مباشرةً.

و من المفترض أن يتم عرض الفيلم التركي "عيد العشاق" يوم 2 سبتمبر المقبل لعام 2022، و  هو المأخوذ عن رواية تحمل نفس الاسم، و التي حققت مبيعات كبيرة و شهرة عالمية.

كيفانش تاتليتوغ :

و ينتظر محبي و متابعي النجم التركي كيفانش تاتليتوغ عرض فيلمه الجديد بفارغ الصبر،  فهو مقل في أعماله و  ظهوره، خاصة في السينما التي لم يقدم بها سوى فيلمين فقط،هما "حلم الفراشة" و "هيا يا بني".

 

و تدور احداث الفيلم عن المحامي يوسف الذي يعاني من صدمة نفسية بسبب تخلي والده عنه و هو في عمر الـ 15 عام فقط ، بعدما تركه هو والدته وحدهما.

كيفانش تاتليتوغ :

ما تسبب له في معاناة نفسية كبيرة  وعقدة نقص شديدة ما جعله بفرط في حبيبته السابقة و يتخلى عنها خو الآخر،  كنوع من أنواع رد الكرامة، فلماذا يكون هو المتخلى عنه دائماً، و لكن تلك الحالة النفسية السيئة تصيبه بنوع من الاضطراب  النفسي الذي جعله غير قادر على التفرقة بين الواقع و الخيال.

حتى يأتيه والده بعد 25 عام من تخليه عنه، و يخبره أنه مصاب بمرض خطير و انه يحتاجه للذهاب معاً، إلى مهرجان عيد الحب، و طوال رحلتهما يتذكران الماضي  بآلامه و  ما حدث به.

كيفانش تاتليتوغ :

و تحتوي أحداث الفيلم على ثلاثة رسائل كتبها  يوسف إلى حبيبته السابقة، رسائل طويلة  يصف فيها مشاعره و لماذا تخلى عنها، و يعتذر منها ويطلب عفوها، و يشعر نحوها بعذاب الضمير و الشعور بالذنب،  و هو نفس الشعور الذي يشعر به والده تجاهه، فهل يقدر الانسان مشاعر ندم الآخرين إذا شعرنا نحن أيضاً  بنفس الندم أم أن الأمر مرتبط بما نشعر به نحن من آلام فقط ؟