اهم الاخبار
الأربعاء 18 مايو 2022
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

عربى و دولى

الرئيس الروسي: السلطات الأوكرانية كانت تخطط لتهديد الأمن الروسي

الرئيس الروسي
الرئيس الروسي

أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، خلال زيارة مقر شركة الطيران الروسية "أيروفلوت" اليوم السبت، على أن السلطات الأوكرانية كانت تخطط لتهديد الأمن الروسي.

وأشار بوتين إلى أن الجيش الأوكراني كان يقمع المدنيين في لوغانسك ودونيتسك، كما أن السلطات واصلت التصعيد ولم تنفذ اتفاقيات مينسك.

وأوضح بوتين أنه إذا انضمت أوكرانيا إلى الناتو كان الحلف سيتدخل لقمع دونيتسك ولوغانسك، مؤكدا على أن كييف لديها قدرات لتصنيع وتطوير أسلحة نووية، مما يهدد سلامة الأمن القومي الروسي.

وقال بوتين: إن هدفنا من العملية العسكرية في أوكرانيا هو نزع السلاح وأن تكون دولة محايدة، لافتا إلى أن السلطات الأوكرانية تمجد القوميين وتجعلهم أبطالا.

وأضاف: أن هناك جهات تدعم النازيين الجدد في أوكرانيا، مما يجعلهم يسهمون في تدمير بلادهم، مشددا على أن موسكو تواجه تهديداً حقيقياً.

واتهم بوتين سلطات أوكرانيا باحتجاز الطلاب الأجانب كرهائن، حيث عملنا على تأمين ممرات إنسانية للمدنيين وسلطات أوكرانيا احتجزتهم كرهائن.

وأردف قائلا: إن حالة الطوارئ في روسيا تفرض وفقا للقانون وبموافقة مجلس الأمن القومي، وقد نفرض حالة طوارئ جزئية وقد نذهب إلى الشاملة إذا تطورت الأوضاع، ولكن لا يوجد سبب حتى الآن لإعلان الأحكام العرفية.

وتابع قائلا: إن العقوبات الغربية على روسيا أشبه بإعلان حرب، ولا نعتزم تجنيد الشبان الروس لخوض الحرب في أوكرانيا.

ولفت بوتين إلى أننا ذهبنا إلى الحرب بسبب عمليات الجيش الأوكراني ضد دونباس مدعوما من الغرب، وقد دمرنا الكثير من المستودعات في أوكرانيا التي تضم أسلحة غربية.

وشدد بوتين على أن أي محاولة لفرض حظر طيران جوي من أي طرف سنعتبرها مشاركة مباشرة في الحرب.

ونوه بوتين إلي أننا سنفعل كل التأمينات الاجتماعية للمتضررين في قطاع الأعمال من العقوبات الغربية، موضحا أنه ليس لديه شك أن الجيش الروسي سيحقق كل أهدافه في أوكرانيا.

ومن جانبها، أعلنت وزارة الدفاع الروسية عن عدم استخدام ممرين إنسانيين أقيما بالقرب من مدينتي ماريوبول وفولنوفاخا الأوكرانيين، اليوم واتهمت القوميين الأوكرانيين بمنع المدنيين من المغادرة، حسبما ذكرت وكالة الإعلام الروسية.

وفي تصريحات تناقضت بشكل صارخ مع تصريحات المسؤولين الأوكرانيين، قالت الوزارة إن القوات الروسية تعرضت لإطلاق نار بعد أن أقامت الممرات الإنسانية خلال وقف جزئي لإطلاق النار.