اهم الاخبار
الأحد 24 أكتوبر 2021
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

عربى و دولى

سوريا: 4 قتلى من ميليشيات موالية لإيران بقصف جوي في البوكمال

الحشد الشعبي - صورة
الحشد الشعبي - صورة أرشيفية

كشف المرصد السوري لحقوق الإنسان، اليوم الثلاثاء، عن مقتل 4 أشخاص من الميليشيات الموالية لإيران جراء الاستهداف الجوي الذي جرى عبر طيران مسير مجهول، على نقاط ومواقع لتلك الميليشيات في منطقة البوكمال قرب الحدود السورية-العراقية بريف دير الزور الشرقي مساء أمس الاثنين.

ومن ضمن القتلى شخص سوري بينما لم يعلم هوية وجنسية القتلى الثلاثة الآخرين إلى الآن.

وأوضح المرصد السوري أنه وقعت انفجارات عنيفة في منطقة البوكمال أمس الاثنين، بالتزامن مع تحليق لطيران مسير في الأجواء، وسط معلومات عن استهداف جديد لمواقع الميليشيات في المنطقة.

وفي السياق، قال مصدر طبي سوري، أمس الاثنين، إن أربعة أشخاص على الأقل قتلوا في انفجار سيارة مفخخة في مدينة عفرين السورية، في أحدث هجوم من نوعه في المنطقة الشمالية الغربية التي تسيطر عليها تركيا والفصائل الموالية لها.

وأضاف المصدر لوكالة رويترز للأنباء: أن الانفجار أسفر عن إصابة ستة أشخاص آخرين.

وقد ألقت قوات الاحتلال التركية باللوم في الهجمات التفجيرية السابقة في عفرين على القوات الكردية السورية، التي كانت تسيطر على منطقة عفرين حتى استولت القوات التركية على المنطقة في عملية عسكرية عبر الحدود في عام 2019. 

وتعتبر تركيا وحدات حماية الشعب الكردية جماعة إرهابية مرتبطة بحزب العمال الكردستاني داخل حدودها، ونفذت توغلات في سوريا لدعم المتمردين السوريين لطردها من الحدود التركية.

وفي السياق، أشار المرصد السوري لحقوق الإنسان، الجمعة، إلى قيام طائرة مسيرة مجهولة باستهداف مقرات تابعة للميليشيات الإيرانية، مما أسفر عن اندلاع حرائق ببعض المقرات العسكرية في محيط مشفى عائشة بمدينة البوكمال بريف دير الزور.

كما أطلقت الميليشيات الإيرانية الرصاص بشكل مكثف في مدينة البوكمال الحدودية مع العراق في محاولة لاستهداف المسيّرات عبر المضادات الأرضية، وسط حالة من الاستنفار تشهدها المدينة.

تدريب المقاتلين

والجدير بالذكر أن منطقة المزارع هي منطقة عسكرية للميليشيات الإيرانية وتتخذها الميليشيات مركزًا لتدريب المقاتلين والمنتسبين الجدد.

وفي سياق متصل، مازال القصف الجوي المكثف الروسي على مناطق انتشار تنظيم الدولة الإسلامية "داعش" ضمن البادية السورية.

ووفقا للمرصد السوري لحقوق الإنسان فقد نفذت المقاتلات الروسية منذ مطلع أكتوبر الحالي ما لا يقل عن 200 غارة جوية على محيط آثريا والرصافة وأماكن أخرى ضمن مثلث حلب-حماة-الرقة، ومنطقة السخنة وريف تدمر ومناطق أخرى في بادية حمص الشرقية، بالإضافة لمواقع في بادية دير الزور.

وأسفرت الضربات الروسية على مدار أسبوع، عن مقتل 17 قتيلاً في التنظيم وإصابة ما لا يقل عن 27 آخرين بجراح متفاوتة، بعضهم بحالة خطرة مما يرشح ارتفاع تعداد القتلى.