اهم الاخبار
الجمعة 03 ديسمبر 2021
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

عربى و دولى

البعثة الأممية في السودان: الحفاظ على شركاء المرحلة الانتقالية ضروري

رئيس البعثة الأممية
رئيس البعثة الأممية في السودان

أكد رئيس البعثة الأممية في السودان فولكر بيرتس، اليوم الاثنين، على أنه من المهم المحافظة على شركاء المرحلة الانتقالية.

ودعا بيرتس جميع الأطراف للحوار ووقف التراشق الكلامي والإعلامي، مشددا على ضرورة المحافظة على الشراكة بين أطراف الانتقال في البلاد.

وأشار بيرتس إلى أن الشراكة المدنية العسكرية في السودان مثالية وستؤدي لانتقال كامل للحكم المدني، لافتا إلي أن الخلافات السياسية أمر طبيعي والفترة الانتقالية مثالية.

ومن جانبه، قال عضو مجلس السيادة السوداني محمد حسن التعايشي، اليوم إن المحاولة الانقلابية الفاشلة كانت أكثر المحاولات تهديدا للانتقال الديمقراطي، وفقا لشبكة سكاي نيوز عربية.

وأضاف: أن هناك ضرورة للرجوع إلى المبادئ الأساسية التي قامت عليها الوثيقة الدستورية، مشيرا إلى أن الإجراءات التي تلت المحاولة الانقلابية الأخيرة بالسودان سمّمت الأجواء السياسية وزعزعت الثقة التي كانت قائمة.

وتابع قائلا: يجب تطبيق قضية انتقال السلطة في السودان إلى المدنيين كما تنص الوثيقة الدستورية، لافتا إلي أن وزارة العدل هي الجهة التي يمكنها الحسم بموعد انتقال السلطة للمدنيين في حال نشوء جدل بشأن ذلك.

وأكد التعايشي على ضرورة تشكيل الآليات التي تهيئ الأجواء للانتخابات الديمقراطية.

وأشار التعايشي إلي أن لجنة تفكيك التمكين في السودان من أهم مخرجات الوثيقة الدستورية ولا مبرر لسحب الحراسات عنها، لان مقار اللجنة حكومية ويجب حمايتها.

ومن جانبه، أكد نائب رئيس حزب الأمة السوداني والقيادي في قوي الحرية والتغيير، إبراهيم الأمين، اليوم الاثنين، على أن هناك خلافات داخل الحرية والتغيير.

وقال الأمين: لا بد من مراجعة عمل المكون المدني والتفاوض لحل الأزمة مع المكون العسكري في السودان.

وأضاف: أن هنالك تصعيد ونريد التهدئة مع المكون العسكري، مشيرا إلي أن هناك من يريد تحويل القضية إلى قضية شخصية، مؤكدا علي ضرورة العودة للالتزام بالوثيقة الدستورية.

في السياق، أكد رئيس مجلس السيادة السوداني عبد الفتاح البرهان، في كلمة أمس الأحد، على أن الشعب السوداني يعاني ويجب تقديم التضحيات لتحسين الأوضاع المعيشية.

وأشار البرهان إلى أن توحدنا كقوى مؤمنة بالتغيير السبيل الوحيد لتخفيف معاناة السودانيين، مشددا على أن القوات المسلحة ملتزمة بعدم الانقلاب على الثورة.

وقال البرهان: إن الجيش هو الأكثر حرصا على الانتقال للمرحلة الديمقراطية، لافتا إلى أن هناك بعض الجهات لا تريد إجراء الانتخابات في السودان.

وأضاف: لا نقبل بأي تشكيك بولائنا للسودان، فالقوات المسلحة السودانية مؤسسة وطنية راسخة ومتمسكة بوحدة البلاد.

وتابع قائلا: لا نجلس على الطاولة مع جهات لديها ولاءات مزدوجة، فالمؤسسة العسكرية في السودان ليست مؤسسة حزبية وليست طرفا مع أي جهة سياسية.