اهم الاخبار
الثلاثاء 21 سبتمبر 2021
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

عربى و دولى

الكرملين: المساعدات العسكرية الأمريكية لأوكرانيا تنذر بتصعيد الصراع شرق البلاد

دميتري بيسكوف
دميتري بيسكوف

قال المتحدث الرسمي باسم الرئاسة الروسية "الكرملين"، دميتري بيسكوف، اليوم الخميس في مؤتمر صحفي على هامش أعمال "المنتدى الاقتصادي الشرقي"، إن خطط تقديم المساعدات العسكرية الأمريكية إلى أوكرانيا قد تكون السبب المحتمل لأفعال كييف غير المتوقعة فيما يتعلق بمحاولات حل النزاع بقوة في جنوب شرقي البلاد.

وأضاف: "لم نسمع أو نر أي رغبات من واشنطن تم توجيهها إلى رئيس أوكرانيا فلاديمير زيلينسكي فيما يتعلق بتنفيذ اتفاقيات مينسك. لم نر كلمة واحدة في هذا الشأن".

هذا وقد طلب الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، من الولايات المتحدة الامريكية دعم جهود بلاده للانضمام لحلف شمال الاطلسي "للناتو".

وفي السياق، أعرب وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن، خلال لقائه بنظيره الأوكراني ديميتري كوليبا، عن أمله في قيام روسيا وقف أعمالها المتهورة.

وأكد بلينكن على أن القوات والآليات الروسية ما زالت على الحدود مع أوكرانيا على الرغم الإعلان عن انسحابها.

وشدد بلينكن مجددا على الدعم الأمريكي لسيادة ووحدة أراضي أوكرانيا.

ومن جانبه، أوضح الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي أن الدعم المالي والعسكري من واشنطن لبلاده في زيادة.

تصاعد حدة التوترات

وتشهد الفترة الماضية تصاعد حدة التوترات بين موسكو وكييف وسط حشد للقوات الروسية على طول الحدود واشتباكات في شرق أوكرانيا بين الجيش والانفصاليين الموالين لموسكو.

وقد دعا الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي من أجل إجراء مفاوضات سلام.

هذا وأكد وزير الخارجية الأوكراني ديميتري كوليبا، على أن أي شيء من القيادة الروسية متوقع في الفترة القادمة.

وأشار كوليبا إلى أنه لا يستبعد سيناريو عدوان روسيا على بلاده.

كما أعلن وزير الخارجية الأوكراني ديميتري كوليبا، عن تقديم كييف طلب للاتحاد الأوروبي لتوقيع عقوبات على روسيا.

ومن جانبها، أعلنت الحكومة الروسية عن أنها سترد على أي عقوبات تفرض على موسكو بشكل قوي.

 كما حملت الحكومة الروسية الولايات المتحدة المسؤولية في الوقوف وراء طرد ١٨ دبلوماسي روسي من التشيك.

وفي سياق متصل، أكدت وزارة الخارجية الأوكرانية، أبريل الماضي، على أن جهاز الأمن الفيدرالي الروسي احتجز الدبلوماسي الأوكراني ألكسندر سوسونيوك، لفترة وجيزة في مدينة سان بطرسبرج، في أحدث تصعيد للتوترات بين البلدين الجارين.

وبحسب وكالة رويترز للأنباء، قالت الخارجية الأوكرانية إنه تم احتجاز سوسونيوك لعدة ساعات، لكنه عاد الآن إلى القنصلية الأوكرانية في سان بطرسبرج.