اهم الاخبار
الأحد 02 أكتوبر 2022
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

عربى و دولى

بوريل: معظم الدول المشاركة بمحادثات فيينا مع إيران توافق على المقترح الأوروبي

جوزيب بوريل
جوزيب بوريل

أعلن مسؤول السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي، جوزيب بوريل، اليوم الثلاثاء، أن معظم الدول المشاركة في المحادثات النووية مع إيران توافق مع المقترح الأوروبي الذي يهدف إلى إنقاذ الاتفاق النووي المبرم عام 2015.

وقال بوريل في مقابلة مع الإذاعة الوطنية تي في إي: "معظمهم يوافقون، لكن ما زلت لا أملك الجواب من الولايات المتحدة، وهو ما أتوقعه خلال هذا الأسبوع"، نقلا عن وكالة رويترز.

وأضاف بوريل إن إيران طلبت بعض التعديلات على اقتراح الاتحاد الأوروبي - الذي لم يتم الإعلان عنه - بعد 16 شهرًا من المحادثات المتقطعة وغير المباشرة بين الولايات المتحدة وإيران مع الاتحاد الأوروبي بين الطرفين.

وكان قد قال يوم الاثنين إنه يعتبر رد طهران "معقولاً".

ومن جانبه، كشف مسؤول أمريكي كبير لوكالة رويترز، يوم الاثنين، إن إيران تراجعت عن بعض شروطها الرئيسية بشأن إحياء الاتفاق النووي، من بينها إنهاء تحقيقات وكالة الطاقة الذرية، مما يقرب احتمالية التوصل إلى اتفاق.

وقال المسؤول، الذي تحدث شريطة عدم الكشف عن هويته بسبب حساسية الأمر، إنه على الرغم من أن طهران تقول إن واشنطن قدمت تنازلات، فإن إيران تخلت عن بعض مطالبها الرئيسية.

وأضاف المسؤول: "لقد عادوا الأسبوع الماضي وأسقطوا الأسباب الرئيسية لصفقة".

وتابع المسؤول: "نعتقد أن إيران تحركت نحو احتمال العودة إلى الاتفاق النووي بشروط يمكن أن يقبلها الرئيس بايدن". "إذا كنا أقرب اليوم، فذلك لأن إيران قد تحركت. لقد تنازلوا عن القضايا التي كانوا يحتفظون بها منذ البداية."

ولم يصدر تعليق فوري من وزارة الخارجية الإيرانية.

وأشار المسؤول إلى أن إيران تراجعت بالفعل إلى حد كبير عن مطالبها برفع الولايات المتحدة تصنيفها للحرس الثوري الإيراني كتنظيم إرهابي أجنبي.

كما أرادت إيران ضمانة بأن الوكالة الدولية للطاقة الذرية ستغلق التحقيقات المتعلقة بآثار اليورانيوم غير المبررة.

وقال المسؤول "إيران تريد ضمانات بأن الوكالة الدولية للطاقة الذرية ستغلق كل هذه القواعد. قلنا إننا لن نقبل ذلك أبدا".

وقد أصدر مجلس محافظي الوكالة الدولية للطاقة الذرية في يونيو بأغلبية ساحقة قرارا ينتقد إيران لفشلها في تفسير وجود آثار لليورانيوم في ثلاثة مواقع غير معلنة.