اهم الاخبار
الخميس 18 أغسطس 2022
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

عربى و دولى

الخارجية التركية: مستمرون في جهودنا للتوصل إلى وقف إطلاق النار في أوكرانيا

وزير الخارجية التركي
وزير الخارجية التركي

أكد وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو، في مؤتمر صحفي مع نظيره الروسي سيرغي لافروف اليوم الأربعاء، على أننا نرى رغبة في العودة للحوار بين روسيا وأوكرانيا.

وأشار جاويش أوغلو ري أنه بحث مع لافروف العوائق أمام تصدير الحبوب من الموانئ البحرية في أوكرانيا، لافتا إلى أننا سنعقد اجتماعات إضافية مع روسيا لبحث الأزمات الإقليمية.

وأوضح جاويش أوغلو أن تركيا مستمرة في جهودها للتوصل إلى وقف إطلاق النار في أوكرانيا.

ومن جانبه، قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، إن العلاقات بين تركيا وروسيا تحسنت كثيرا، منوهاً إلى أننا اتفقنا على استخدام العملات المحلية في المعاملات التجارية.

وأضاف لافروف: لقد تطرقنا إلى مسائل توريد الغاز عبر تركيا والمستجدات في أوكرانيا، مشيرا إلى أن أنقرة ترى أن رفع العقوبات الذي طلبته روسيا لتصدير الحبوب مشروع.

وتابع قائلا: إن الحرب في أوكرانيا ليست سبب مشكلة الأمن الغذائي، موضحا أن الغرب والأوكرانيون يعملون على تحويل مشكلة تصدير الحبوب إلى أزمة عالمية.

وشدد لافروف على ضرورة إخراج الحبوب الأوكرانية من الموانئ، لافتا إلى أن السفن المحملة بالحبوب يمكنها التوجه إلى تركيا ومن هناك إلى أنحاء العالم.

وبين لافروف أن روسيا لن تضع عراقيل أمام تصدير الحبوب من أوكرانيا، مؤكدا على أن القوات الأوكرانية هي من تمنع خروج السفن المحملة بالحبوب.

ونوه الوزير الروسي إلى أن العمليات العسكرية في أوكرانيا تجري وفق الخطط الموضوعة لها، وسنبدأ في إزالة الألغام بعد بدء أوكرانيا بذلك.

وأكد لافروف على ضرورة مواصلة النهج المسؤول للحفاظ على الأمن في البحر الأسود وحماية أمن السفن، مبينا أن هناك تهديدات لأمن روسيا واستقرارها.

وأشار لافروف إلى أن هناك اختلاف في وجهات النظر مع تركيا نعمل على حلها، كما نعمل مع أنقرة بشأن سوريا وفق مسار أستانا.

وفي السياق، قال حاكم منطقة لوغانسك الأوكرانية، سيرغي غايداي، إن الجيش الأوكراني قد يضطر إلى الانسحاب إلى مواقع أقوى في مدينة سيفيرودونيتسك الشرقية المحاصرة، لكنهم لن يتخلوا عن الدفاع عن المدينة التي تشهد قتال عنيف اليوم الأربعاء.

وأضاف غايداي للتلفزيون الأوكراني، أن كييف تتوقع من روسيا تصعيد قصفها لمدينة سيفيرودونتسك وشن هجوم ضخم حيث تركز موسكو كل جهودها.