اهم الاخبار
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

عربى و دولى

العربية: استسلام جماعي لمسلحي وسجناء سجن غويران في الحسكة شمالي سوريا

عناصر داعش - أرشيفية
عناصر داعش - أرشيفية

أفادت قناة العربية الإخبارية، اليوم الأربعاء، باستسلام جماعي لمسلحي وسجناء سجن غويران في الحسكة شمالي سوريا.

وأشارت العربية إلي أنه ما زال هناك بعض المتحصنين في الجزء الشمالي من سجن الحسكة.

كما أعلنت قوات سوريا الديمقراطية عن أن 550 من عناصر داعش سلموا أنفسهم لنا في سجن غويران بالحسكة.

وقد ارتفعت حصيلة قتلى سجن غويران بمحافظة الحسكة السورية منذ مساء الخميس الماضي حتى الأن، إلى 166 قتيل، منهم: 114 من تنظيم داعش و45 من الأسايش وحراس السجن وقوات مكافحة الإرهاب وقسد، و7 مدنيين.

وأشار المرصد السوري لحقوق الإنسان إلى أن العدد الحقيقي أكبر من ذلك، نظراً لوجود العشرات لا يعرف مصيرهم حتى الأن، بالإضافة لوجود عدد كبير من الجرحى بعضهم في حالات خطرة.

ويسود منذ صباح اليوم، هدوء حذر سجن غويران ومحيطه ضمن مدينة الحسكة، بالتزامن مع تحليق مستمر لطيران التحالف في الأجواء، وسط نداءات متواصلة توجهها القوات العسكرية المتواجدة داخل أسوار السجن لمسلحي داعش بتسليم أنفسهم وخروجهم من المهاجع التي يتحصنون ضمنها.

وأوضح المرصد السوري أن سجناء التنظيم الذين جرى إخراجهم أمس من سجن غويران تم نقلهم إلى الشدادي.
وبالأمس، كشف المرصد عن أن قسمًا من أطفال ما يسمى "بأشبال الخلافة” نقلوا عبر الحافلات التي أجلت عناصر تنظيم داعش دون معرفة الوجهة الأخيرة التي نقلوا إليها.

وذكر المرصد أن المفاوضات مازالت جارية للإفراج عن رهائن وأسرى من “قسد” مقابل معالجة الجرحى من عناصر التنظيم داخل سجن غويران.

وفي السياق،  أعلنت منظمة الأمم المتحدة، أول أمس الاثنين، عن نزوح نحو 45 ألف شخص منذ بدء هجوم تنظيم داعش على سجن غويران بمحافظة الحسكة في سوريا، وفقا لوكالة فرانس برس.

كما استسلم بعض عناصر تنظيم داعش المتمردون المتحصنون بسجن غويران بالحسكة، وسلموا أنفسهم لقوات سوريا الديمقراطية، نقلا عن قناة العربية الإخبارية.

وقد أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان، بارتفاع حصيلة القتلى سجن غويران إلى 154 قتيل، بينهم 102 إرهابي من تنظيم داعش و45 من الأسايش وحراس السجن وقوات مكافحة الإرهاب وقسد، و7 مدنيين.