اهم الاخبار
الأحد 21 أبريل 2024
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

عربى و دولى

العراق: القبض على 62 سوريا حاولوا التسلل عبر الحدود

الحدود العراقية السورية
الحدود العراقية السورية - أرشيفية

أشارت خلية الإعلام الأمني العراقية، اليوم الثلاثاء، إلى إلقاء القبض على 62 سوريا حاولوا التسلل عبر الحدود بين البلدين.

وقال الخلية في بيان: إن "القطعات الأمنية واستمرارا لعملياتها في مراقبة الحدود وتأمينها، تمكنت من القاء القبض على 62 متسللاً يحملون الجنسية السورية"، نقلا عن وكالة الأنباء العراقية.

وأضاف البيان: أن "عملية القبض تمت بين قطعات حرس الحدود المنطقة السادسة وقوات والبيشمركة، مبينا أنه تم اتخاذ بحقهم الإجراءات القانونية اللازمة".

وفي السياق، أشار رئيس الوزراء العراقي، مصطفي الكاظمي، أمس الاثنين، إلى أن رفع اسم العراق من الدول عالية المخاطر خطوة مهمّة في تكريس الدبلوماسية لخدمة مصالح الوطن.

وقال الكاظمي في تغريده على تويتر: إن "قرار الاتحاد الأوروبي رفع اسم العراق من قائمة الدول عالية المخاطر في غسيل الأموال وتمويل الإرهاب خطوة مهمّة في تكريس الدبلوماسية العراقية الفاعلة لخدمة مصالح الوطن".

وأضاف الكاظمي: أن "الجهود الحكومية والدبلوماسية مستمرة على صعد مختلفة لوضع العراق في المكانة التي يستحقها."

وفي سياق آخر، أعربت السفارة الأمريكية في بغداد، أمس، عن ملها في أن يبدأ البرلمان العراقي بتشكيل الحكومة بأسرع وقت.

وقالت السفارة في بيان علي صفحتها على فيسبوك: "ترحّبُ الولايات المتحدة بانعقاد الدورة الخامسة لمجلس النواب العراقي والذي يُعدُ جزءًا لا يتجزأ من العملية الديمقراطية العراقية والسيادة الوطنية."

وأضافت: "نتقدّم بأحرّ التهاني لرئيس مجلس النواب المُعاد انتخابه محمد الحلبوسي وكذلك النائب الأول لرئيس مجلس النواب حاكم الزاملي والنائب الثاني لرئيس مجلس النواب شاخوان عبد الله."

وتابعت: "وبالنظر إلى الدور المُهم الذي يؤديه العراق في الاستقرار والأمن الإقليميين، فإننا نشارك الأمل في أن يشرع قادةُ العراق ومجلس النواب الجديد بالإسراع في عملية تشكيل حكومة جديدة ليتسنى لها الاضطلاع بالعمل المُهم والمُتمثّل في الاستمرار في حماية الديمقراطية ودعم السيادة الوطنية والتصدي للتحديات المُلِحّة التي تواجه العراق والمنطقة حالياً."

وأشارت السفارة في بيانها إلي أن "يحدونا الأملُ في أن تعكسَ الحكومة الجديدة فور تشكيلها إرادة الشعب العراقي وأن تعمل على معالجة تحديات الحوكمة وحقوق الإنسان والأمن والاقتصاد في العراق".