اهم الاخبار
الأحد 23 يناير 2022
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

عربى و دولى

العراق: إحباط هجوم بطائرات مسيرة على التحالف الدولي في مطار بغداد

طائرة مسيرة - أرشيفية
طائرة مسيرة - أرشيفية

قال مصدر أمني عراقي، اليوم الاثنين، لتلفزيون السومرية نيوز، إنه تم إحباط هجوم بطائرات مسيرة حاولت استهداف قوات التحالف الدولي بقاعدة فكتوريا في مطار بغداد الدولي.

وأضاف المصدر: أن "منظومة الدفاع الجوي سيرام تمكنت من اسقاط طائرات مسيرة حاولت استهداف قاعدة فكتوريا في مطار بغداد الدولي وابعاد ٢ خارج محيط القاعدة دون اصابات تذكر".

وفي السياق، أشار قائد الدفاع الجوي العراقي، الفريق الركن معن السعدي، أمس الاحد، في حوار مع وكالة الأنباء العراقية، إلى ألا يسمح بأي تحليق لأي طائرات أجنبية في أجوائنا إلا بموافقتنا.

وقال السعدي: إن "الأجواء العراقية مؤمنة بالكامل ضمن القدرات المتيسرة من منظومة كشف راداري، وحتى الآن لم تسجل خروقات أو تهديد جوي يستهدف سماء العراق".

وأضاف: أن "أي حركة لأي طائرة في الأجواء العراقية لا تتم الا بموافقة السلطات العراقية وحسب الصلاحيات المخول بها من قبل القائد العام للقوات المسلحة ووزير الدفاع وقائد الدفاع الجوي، مشيراً إلى أنه حتى طيران التحالف الجوي لا يتم إلا بموافقة اصولية".

وتابع قائلا: إن "لدينا منظومات anti drone لمعالجة الطائرات المسيرة الصغيرة لكنها محدودة وقليلة، لذلك تسعى الحكومة وعلى رأسها رئيس الوزراء ووزير الدفاع إلى الحصول على نوعية أفضل لتلك المنظومات لمعالجة كل التهديدات التي تطال المسؤولين والاماكن الحيوية في العراق في بغداد والمحافظات".

وأوضح السعدي أن "الدفاع الجوي وضع خطة وطلب بناء قدرات، والخطة عرضت على مجلس الدفاع وتم استحصال الموافقة والتصويت عليها وهناك عروض من شركات عالمية وتمت المصادقة عليها بعد اجراء زيارات وتجارب ميدانية في تلك الدول ونجاح تلك التجارب، ويأتي ذلك بعد استكمال الموافقات سيتم التعاقد عليها".

ونوه السعدي إلى أن "الدفاع الجوي عبارة عن سلسلة تبدأ من منظومة الكشف الراداري وتنتهي بمنظومة الاتصالات والتشويش الالكتروني، كما أن هناك منظومات تصدٍ ومعالجة صواريخ بعيدة ومتوسطة المدى ومنظومة مدفعية، ونحن نمتلك جزءاً ولكننا بحاجة إلى الاكثر لذلك وضعت خطة وتم تقديمها إضافة إلى الدعم الذي قدم لنا من وزير الدفاع ورئيس أركان الجيش".

ولفت السعدي إلي أنه "من خلال الخطة التي وضعت بعد المصادقة عليها وتأمين المبالغ المطلوبة سيتم التعاقد على جلب منظومات حديثة لإكمال الحلقة في العراق".