اهم الاخبار
الإثنين 29 نوفمبر 2021
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

عربى و دولى

العاهل الأردني يتوجه إلى بغداد للمشاركة في مؤتمر التعاون والشراكة

الملك عبد الله الثاني
الملك عبد الله الثاني

أعلن الديوان الملكي الأردني، اليوم السبت، عن مغادرة الملك عبد الله الثاني للبلاد متوجها إلى بغداد للمشاركة في مؤتمر التعاون والشراكة.

وبحسب وكالة الأنباء الأردنية، يهدف المؤتمر إلى تأسيس شراكات مستدامة اقتصادية واستثمارية في مختلف المجالات بين العراق ودول المنطقة.

وقد أدى الأمير فيصل بن الحسين، اليمين الدستورية، نائبا للملك عبد الله الثاني، بحضور هيئة الوزارة.

هذا وقد وصل رئيس الوزراء الكويتي الشيخ صباح خالد الحمد الصباح، والوفد المرافق له إلى بغداد للمشاركة في مؤتمر التعاون والشراكة، وكان في استقباله بمطار بغداد رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي.

ووفقا لوكالة الأنباء العراقية، "رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي، استقبل الوفد الكويتي برئاسة رئيس مجلس الوزراء الكويتي صباح خالد الحمد الصباح الذي يشارك في مؤتمر بغداد للتعاون والشراكة".

يذكر أن رئيس مجلس الوزراء صباح خالد الحمد الصباح ممثل عن أمير البلاد الشيخ نواف أحمد الجابر الصباح كان قد توجه إلى العراق لترؤس وفد دولة الكويت المشارك في مؤتمر بغداد للتعاون والشراكة.

الموقف الفرنسي الداعم للعراق 

وفي السياق، قال رئيس الوزراء العراقي مصطفي الكاظمي، اليوم السبت في مؤتمر صحفي علي هامش مؤتمر بغداد للتعاون والشراكة مع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، نقدر الموقف الفرنسي الداعم للعراق والجيش العراقي في الحرب ضد داعش.

وأضاف: نعمل على تعزيز التعاون مع فرنسا في مجالات عدة، مؤكدا على أن فرنسا شريك قوي للعراق في الحرب ضد الإرهاب.

وتابع قائلا: إن الحضور الفرنسي في العراق مهم جدا وله جذور تاريخية، معربا عن تطلعه لشراكة فرنسا في مجالات عدة أهمها الطاقة.

ومن جانبه، أكد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، على دعم بلاده لاستقرار وأمن العراق، مؤكدا على أن تنظيم داعش هزم على الأرض بسبب شجاعة العراقيين.

وشدد ماكرون على ضرورة دعم العراق في إعادة بناء المناطق المحررة من داعش، مشيرا إلى أن فرنسا تشجع الحكومة العراقية في جهود دعم النازحين.

ماكرون: ملتزمون بالشراكة مع العراق في مجال مكافحة الإرهاب، لافتا إلى أن فرنسا خصصت ميزانية لدعم استقرار المناطق المحررة.

وأشار ماكرون إلي أن فرنسا تعمل على تمويل مشاريع تنموية في العراق لإعادة بناء البنية التحتية، مشددا علي أن شعوب المنطقة عانت الكثير من الحروب.

وأوضح الرئيس الفرنسي أن الزيارات المتبادلة بين البلدين تهدف لتعزيز العلاقات الثنائية، مؤكدا علي أن استقرار العراق يتحقق عبر انتخابات نزيهة وشفافة.