اهم الاخبار
الأربعاء 28 سبتمبر 2022
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

عربى و دولى

الجيش الإسرائيلي يعلن مقتل إبراهيم النابلسي والصحة الفلسطينية تؤكد أنه حيا

الاحتلال الإسرائيلي
الاحتلال الإسرائيلي - أرشيفية

أعلن جيش الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الثلاثاء، عن انتهاء عمليته العسكرية في مدينة نابلس بالقضاء على "إبراهيم النابلسي" المتهم بتنفيذ عمليات إطلاق نار ضد مواطنين وجنود إسرائيليين.

وقال المتحدث باسم جيش الاحتلال أفيخاي أدرعي في تغريدة على تويتر: "في ختام عملية مشتركة للوحدة الشرطية الخاصة وجهاز الشاباك وجيش الدفاع تم القضاء صباح اليوم على المدعو إبراهيم النابلسي في مدينة نابلس."

وأضاف: أن "النابلسي مشتبه بتنفيذ عمليات إطلاق نار ضد مواطنين إسرائيليين وجنود جيش الدفاع في منطقة نابلس من بينها عمليات إطلاق نار نحو مجمع قبر يوسف".

هذا ونقلت قناة العربية الإخبارية عن وزارة الصحة الفلسطينية قولها إن إبراهيم النابلسي لا زال على قيد الحياة وحالته حرجة.

وأشارت الصحة الفلسطينية إلى ارتفاع عدد شهداء نابلس إلى شهيدين، إضافة إلى 40 إصابة بينها 4 حرجة نتيجة العدوان الإسرائيلي على نابلس.

وفي وقت سابق من اليوم، أفاد التلفزيون الفلسطيني، بمقتل فلسطينيين اثنين برصاص الجيش الإسرائيلي خلال اشتباكات بمدينة نابلس بالضفة الغربية.

وقال التلفزيون الفلسطيني على موقعه الرسمي، "إن شهيدان على الأقل استشهدا برصاص قوات الاحتلال في مدينة نابلس لم تعرف هويتهما بعد، مشيرا إلى أن أحد الشهداء جثته متفحمة، فيما أصيب قرابة 30 مواطنا بالرصاص الحي وصفت أربعة منها بالحرجة، خلال عدوان جيش الاحتلال على مدينة نابلس وحصار البلدة القديمة."

وأضاف، أن قوات كبيرة من جيش الاحتلال والقوات الخاصة اقتحمت الجهة الشرقية من البلدة القديمة في نابلس، وحاصرت إحدى البنايات في المنطقة وقصفت مدخل أحدي المنازل بقذائف “الإينيرجي”، فيما اندلعت مواجهات أسفرت عن إصابة قرابة 30 مواطنا بالرصاص الحي وفقا لما أعلن الهلال الأحمر الفلسطيني أن أربعة منها خطيرة.

وأشار التلفزيون الفلسطيني إلي أن جامعة النجاح في نابلس أجلت الامتحانات لطلبتها، كما أجلت بلدية نابلس دوام موظفيها للساعة العاشرة صباحا.

هذا وقد أعلن الهلال الأحمر في مدينة نابلس، اليوم، عن إصابة 30 فلسطينياً بالرصاص الحي بينهم 4 بجروح خطيرة، إثر اقتحام قوات كبيرة من جيش الاحتلال الإسرائيلي لمدينة نابلس.

ونقلت وكالة الأنباء الفلسطينية عن مدير الاسعاف والطوارئ بالهلال الأحمر في نابلس أحمد جبريل، قوله إن قوات كبيرة من جيش الاحتلال اقتحمت الحارة الشرقية من البلدة القديمة في نابلس، وحاصرت إحدى البنايات في المنطقة، مما أدى إلى اندلاع مواجهات أسفرت عن إصابة 30 شخص بالرصاص الحي، إحداها بالصدر وصفت بالخطيرة جدا و3 خطيرة، كما منعت قوات الاحتلال طواقم الاسعاف من الوصول إلى إحدى الاصابات.