اهم الاخبار
الخميس 07 يوليو 2022
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

عربى و دولى

وكالة الانباء الفلسطينية: أكثر من 500 مستوطن يقتحمون المسجد الأقصى

الاحتلال الإسرائيلي
الاحتلال الإسرائيلي - أرشيفية

أفادت وكالة الأنباء الفلسطينية "وفا"، اليوم الأحد، بأن أكثر من 500 مستوطن إسرائيلي يقتحمون المسجد الأقصى المبارك، من جهة باب المغاربة بحراسة مشددة من شرطة الاحتلال الإسرائيلي، التي أغلقت المصلى القبلي، وحاصرت المصلين والمعتكفين داخله، واعتقلت 10 شبان من باب السلسلة.

ونقلت وفا عن مصادر محلية قولها، إن العشرات من عناصر شرطة الاحتلال استبقوا اقتحامات المستوطنين باقتحام الأقصى، وانتشروا في ساحاته، وأغلقوا المصلى القبلي بالسلاسل الحديدية، وحاصروا المصلين داخله.

وأضافت المصادر، أن المستوطنين اقتحموا ساحات الحرم، على شكل مجموعات، ضمت كل مجموعة 40 مستوطنا، ونفذوا جولات استفزازية في باحاته، وأدوا للمرة الأولى ما يسمونه "السجود الملحمي" في باحات المسجد، وتلقوا شروحات عن "الهيكل" المزعوم، خاصة في المنطقة الشرقية، وقبالة مصلى باب الرحمة، وقبة الصخرة، وأمام باب القطانين، أحد أبواب الأقصى، وواجه المعتكفون والمعتكفات هذه الاقتحامات بالتكبيرات والهتافات.

كما اعتقلت قوات الاحتلال 10 شبان من باحات الأقصى، وعند باب السلسلة، كما اعتدت على المسن موسى حجازي، وأخرجته من المسجد.

وأوضحت وفا أن سيدة أصيبت برضوض وكسور جراء اعتداء قوات الاحتلال عليها في باحات المسجد،

وبالإضافة إلى ذلك، منعت شرطة الاحتلال طلاب مدارس الأقصى من الوصول لمدارسهم، واعتلت أسطح المصليات.

وفي السياق، أعلنت وكالة الأنباء الفلسطينية "وفا"، عن إصابة فلسطيني، الثلاثاء، برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي، عقب اقتحام مخيم جنين.

وذكرت مصادر محلية لـ “وفا"، أن قوات الاحتلال اقتحمت المخيم، وحاصرت منزلا في منطقة الهدف، ما أدى إلى اندلاع مواجهات عنيفة، أسفرت عن إصابة مواطن بالرصاص الحي في القدم، وتم نقله إلى إحدى المستشفيات، لتلقي العلاج.

وقد أعلنت قوات الاحتلال مدخل مخيم جنين ومنطقة الهدف وواد برقين مناطق عسكرية مغلقة، واعتلى القناصة أسطح المنازل، وسط تعزيزات عسكرية مشددة، قبل أن تنسحب من المكان.

وفي السياق، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، الشهر الماضي، المسجد الأقصى المبارك مما أسفر عن إصابة 19 فلسطينياً بينهم نساء من المصلين والمعتكفين، واعتقال خمسة آخرون ومحاصرة المرابطين داخل المصلى القبلي، تلبية لدعوات أطلقتها منظمات الهيكل المزعوم لمناسبة ما يسمى عيد الفصح العبري.