اهم الاخبار
الخميس 07 يوليو 2022
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

أخبار عاجلة

الاتحاد الأوروبي: الحزمة الخامسة من العقوبات على روسيا قد تعلن غدا

جوزيب بوريل
جوزيب بوريل

أعلن مسؤول السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي، جوزيب بوريل، اليوم الخميس، إن الحزمة الخامسة من العقوبات الأوروبية التي ستفرض على روسيا، بما في ذلك حظر على واردات الفحم، قد يتم الاتفاق عليها في موعد أقصاه غداً الجمعة.

وقال للصحفيين لدى وصوله إلى اجتماع للناتو "ربما بعد ظهر هذا اليوم أو غدا على أبعد تقدير".

وأضاف بوريل، أن الاتحاد الأوروبي سيناقش حظر النفط الروسي الاثنين المقبل ونأمل أن يحدث قريبا.

ومن جانبه، قال وزير الخارجية الأوكراني، ديميتري كوليبا، اليوم، إن أوكرانيا ستواصل مطالبة الدول الغربية بفرض حظر على النفط والغاز لروسيا بعد غزوها للبلاد.

كما دعا كوليبا إلى إرسال المزيد من الطائرات وأنظمة الدفاع الجوي والصواريخ والمركبات العسكرية من حلفاء الناتو، نقلا ع وكالة رويترز.

وأضاف للصحفيين في حلف شمال الأطلسي متحدثا إلى جانب الأمين العام ينس ستولتنبرغ: "سنواصل الإصرار على حظر كامل للنفط والغاز".

وفي السياق، قال رئيس الوزراء المجري، فيكتور أوربان، في مؤتمر صحفي أمس الأربعاء، إنه تحدث مطولا مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، وطلب منه إعلان وقف فوري لإطلاق النار في أوكرانيا.

وأضاف أوربان: أنه دعا بوتين لإجراء محادثات في المجر مع الرئيسين الأوكراني والفرنسي والمستشار الألماني، وقال إن رد بوتين كان "إيجابيا" لكن الرئيس الروسي قال إن ذلك سيترتب عليه شروطا، مشيرا إلى أن بوتين هو من اتصل به.

وتابع قائلا: إن المحادثات التي اقترحها في بودابست يجب أن تركز على وقف فوري لإطلاق النار، لأن محادثات السلام ستستغرق وقتا أطول.

"كان الرد إيجابيا لكن الرئيس الروسي قال إن هذا له شروط، لا يمكنني التفاوض للوفاء بهذه الشروط - يجب أن يكون هو والرئيس الأوكراني متفقين على ذلك"، نقلا عن وكالة رويترز.

وفيكتور أوربان هو قومي محافظ وأحد القادة الأوروبيين القلائل الذين تربطهم علاقات جيدة بالرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

وندد أوربان، الذي فاز بولاية رابعة على التوالي في الانتخابات الأحد، مرة أخرى بالغزو الروسي لأوكرانيا المجاورة، قائلا إنه يرقى إلى مستوى "العدوان".

وأردف قائلا: "هذه حرب بدأها الروس، هاجموا أوكرانيا، وهي عدوان، هذا هو الموقف المشترك للاتحاد الأوروبي والمجر تشاركهم هذا الموقف."