اهم الاخبار
الجمعة 20 مايو 2022
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

عربى و دولى

الدفاع البريطانية: وحدات من القوات الروسية تعرضت لخسائر كبيرة وتراجعت إلى بلاروسيا

الحرب في أوكرانيا
الحرب في أوكرانيا

أعلنت المخابرات العسكرية البريطانية، اليوم الأربعاء، إن وحدات من القوات الروسية تعرضت لخسائر فادحة في أوكرانيا واضطرت إلى العودة إلى بيلاروسيا في محاولة لإعادة التنظيم وإعادة الإمداد.

وقالت وزارة الدفاع البريطانية "مثل هذا النشاط يضع مزيدا من الضغط على اللوجستيات الروسية المتوترة بالفعل ويظهر الصعوبات التي تواجهها روسيا في إعادة تنظيم وحداتها في مناطق متقدمة داخل أوكرانيا".

وأضافت الوزارة أنه من المرجح أن تواصل روسيا على الأرض من خلال القصف الصاروخي والمدفعي.

وفي السياق، أعلنت وزارة الدفاع الروسية، أمس الثلاثاء، عن أن روسيا قررت خفض عملياتها العسكرية على محوري كييف وتشرنيهيف بشمال أوكرانيا، وذلك لتهيئة ظروف مواتية لمواصلة المفاوضات السلمية.

 المحادثات الروسية الأوكرانية

وقال نائب وزير الدفاع الروسي، ألكسندر فومين، في مؤتمر صحفي عقب انتهاء المحادثات الروسية الأوكرانية: "نظرا إلى أن المفاوضات حول إعداد اتفاق بشأن الوضع الحيادي وغير النووي لأوكرانيا، وكذلك بشأن توفير ضمانات أمنية لأوكرانيا، تنتقل إلى المجال العملي، وأخذا في الاعتبار المبادئ التي نوقشت خلال اجتماع اليوم، قررت وزارة الدفاع الروسية.. تقليص بشكل جذري العمليات العسكرية على محوري كييف وتشرنيهيف".

وأضاف فومين: أن هذا القرار يهدف إلى "تعزيز الثقة المتبادلة وتهيئة الظروف اللازمة لمواصلة المفاوضات وتحقيق الهدف النهائي المتمثل في الاتفاق على توقيع الاتفاقية المذكورة".

ومن جانبه، قال رئيس وفد التفاوض الروسي فلاديمير ميدينسكي، في مؤتمر صحفي بعد انتهاء المحادثات مع أوكرانيا في إسطنبول، اليوم، بأن المحادثات بين روسيا وأوكرانيا كانت بناءة.

وأضاف ميدينسكي: أن المفاوضات مع أوكرانيا بدأت تنتقل إلى المرحلة العملية، مشيرا إلى أن عقد لقاء بين الرئيسين الروسي فلاديمير بوتين ونظيره الأوكراني فولوديمير زيلينسكي ممكن إذا توصلنا لاتفاق مع كييف. 

ودعا ميدينسكي أوكرانيا إلى معاقبة من ارتكب جرائم تعذيب بحق الأسرى الروس.

هذا وأكد رئيس وفد التفاوض الأوكراني، ميخائيل بودولياك، على أن إسرائيل وتركيا وبولندا وكندا قد تكون من الدول الضامنة لأمننا.

وقال بودولياك: سنوافق على وضع الحياد بشرط وجود ضمانات أمنية، لافتا إلى أنه لم يتم التوقيع على أي اتفاقات مع روسيا حتى الآن.

وأضاف: أن المحادثات مع الجانب الروسي ستتواصل خلال الفترة المقبلة، منوها إلي أن روسيا تشترط إجراء استفتاء للتوصل إلى اتفاق.