اهم الاخبار
الثلاثاء 17 مايو 2022
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

أخبار عاجلة

بريطانيا: القوات الروسية تحاول تطويق القوات الأوكرانية في محيط إقليم دونباس

الحرب في أوكرانيا
الحرب في أوكرانيا

أعلنت وزارة الدفاع البريطانية، اليوم الأحد، عن محاولة القوات الروسية تطويق القوات الأوكرانية في محيط إقليم دونباس شرقي البلاد، وتتقدم من اتجاه خاركييف في الشمال وماريوبول في الجنوب.

وأوضحت بريطانيا في تغريده غلي تويتر: "أنه لا تزال ساحة المعركة عبر شمال أوكرانيا ثابتة إلى حد كبير مع الهجمات المضادة الأوكرانية التي تعرقل المحاولات الروسية لإعادة تنظيم قواتها."

وفي السياق، أعلن حاكم منطقة كييف الأوكرانية، أولكسندر بافليوك، أمس السبت، عن أن القوات الروسية سيطرت على بلدة سلافيوتيتش، حيث يعيش العمال في محطة تشيرنوبيل النووية.

في بيان على الإنترنت، قال بافليوك إن القوات الروسية احتلت المستشفى في سلافيوتيتش وخطفت رئيس البلدية، نقلا عن وكالة رويترز.

وقد ذكرت أوكرانيا الجمعة إن قواتها صدت أول هجوم شنته القوات الروسية على البلدة.

هذا وقالت نائبة رئيس الوزراء الأوكراني، إيرينا فيريشوك، أمس، إنه تم التوصل إلى اتفاق بشأن فتح 10 ممرات إنسانية لإجلاء المدنيين في البلدات والمدن الأوكرانية.

وأضافت في حديث للتلفزيون الوطني، أن المدنيين الذين يحاولون مغادرة ميناء ماريوبول الجنوبي المحاصر سيتعين عليهم المغادرة في سيارات خاصة لأن القوات الروسية لم تسمح للحافلات بالمرور عبر نقاط التفتيش حول المدينة الساحلية الجنوبية، نقلا عن وكالة رويترز.

وتبادلت أوكرانيا وروسيا اللوم عندما فشلت الممرات الإنسانية في الأسابيع الأخيرة.

وبدوره، أكد الرئيس الأوكراني، فولوديمير زيلينسكي، في كلمة بمنتدي الدوحة أمس، على أن روسيا تتفاخر بأنها قادرة على تدميرنا بأسلحة دمار شامل، مشددا على ضرورة إصلاح المؤسسات الدولية بما فيها الأمم المتحدة.

وأشار زيلينسكي إلى أن روسيا لم تلتزم بالضمانات الأمنية التي تعهدت بها لنا، حيث ترفض القوات الروسية السماح بدخول المساعدات لمدينة ماريوبول.

وشبه زيلينسكي الدمار في مدينه ماريوبول بما حدث في سوريا، لافتا إلى أن روسيا لم تعاقب بعدما استولت على القرم.

ولفت الرئيس الأوكراني إلى أنه لا أحد في العالم آمن من اضطرابات إمدادات الغذاء.

ومن جانبه، شدد أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، في افتتاح منتدى الدوحة، على موقف بلاده من نبذ العنف وترويع المدنيين وما وصفه بالاعتداء على سيادة الدول، معبرا عن تضامنها مع الملايين من ضحايا الحرب في أوكرانيا.