اهم الاخبار
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

عربى و دولى

الخارجية الأوكرانية: هذا ليس غزوًا روسيًا لشرق أوكرانيا لكنه هجوم واسع النطاق

وزير الخارجية الأوكراني
وزير الخارجية الأوكراني

أكد وزير الخارجية الأوكراني، دميتري كوليبا، اليوم الخميس، على أن هذا ليس غزوًا روسيًا فقط لشرق أوكرانيا لكنه هجوم واسع النطاق من اتجاهات متعددة.

وقال كوليبا في تغريده على تويتر: "هذا ليس غزوًا روسيًا فقط في شرق أوكرانيا، ولكنه هجوم واسع النطاق من اتجاهات متعددة".

وأضاف: أن "الدفاع الأوكراني لم ينهار، والجيش الأوكراني يقاتل ببسالة. وتقف أوكرانيا بكل قوة وتواصل الدفاع عن نفسها".

ومن جانبها، قالت وزيرة الخارجية البريطانية، ليز تروس، إنها استدعت السفير الروسي لدي لندن وطلبت منه تفسيرا للغزو الروسي غير القانوني وغير المبرر لأوكرانيا.

وذكرت تروس في تغريده على تويتر: "لقد استدعت السفير الروسي لمقابلتي وشرح غزو روسيا غير القانوني وغير المبرر لأوكرانيا. سوف نفرض عقوبات صارمة ونحشد الدول لدعم أوكرانيا.".

وأدان الاتحاد الأوروبي، مشاركة بيلاروسيا في العمليات العسكرية ضد أوكرانيا، مؤكدا على أن الهجوم الروسي على أوكرانيا انتهاك صارخ للقانون الدولي.

وأشار الاتحاد الأوروبي إلى أن روسيا اختارت بشكل أحادي التصعيد الخطير والمتعمد، مؤكدا علي أن العملية الروسية ستكون لها عواقب وخيمة وتكاليف باهظة.

ومن جانبها، أعلنت مولدافيا عن إغلاق مجالها الجوي بسبب الغزو الروسي لأوكرانيا، نقلا عن وكالة فرانس برس.

وبدوره، طالب رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، اليوم، بعقد اجتماعًا طارئًا لقادة دول حلف شمال الأطلسي بعد الهجوم الروسي على أوكرانيا.

وقال جونسون في تغريده على تويتر: "هذه كارثة لقارتنا. سأوجه خطابًا إلى الأمة هذا الصباح بشأن الغزو الروسي لأوكرانيا".

وأضاف: "سأتحدث أيضًا مع قادة مجموعة الدول السبع الكبرى وأدعو إلى عقد اجتماع عاجل لجميع قادة الناتو في أقرب وقت ممكن."

وأكدت ألمانيا، على أن الاتحاد الأوروبي والناتو ومجموعة السبع ستفرض عقوبات شديدة ضد روسيا، نقلا عن وكالة فرانس برس.

وقالت وزيرة الخارجية الألمانية، أنالينا بيربوك، إن روسيا رفضت عروضنا للتفاوض فالرئيس بوتين كسر كل قواعد القانون الدولي، مشيره إلى أننا سندفع ثمنا باهظا إن لم نتحرك الآن

ودعا الرئيس الأوكراني، فولوديمير زيلينسكي، إلى تقديم المساعدة اللازمة لتأمين أجواء بلاده، فيما أكدت الرئاسة الأوكرانية على أن الوضع تحت السيطرة ولن يكون هناك حرب خاطفة.