اهم الاخبار
الأحد 16 يونيو 2024
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

عربى و دولى

العراق: التحالف الدولي يؤكد دعمه لقوات البيشمركة في إقليم كردستان

مسرور بارزاني والجنرال
مسرور بارزاني والجنرال كارل هاريس

أكد نائب قائد قوات التحالف الدولي في العراق وسوريا، الجنرال كارل هاريس، اليوم الثلاثاء، على دعمه لقوات البيشمركة في إقليم كردستان في مواجهة إرهابيي داعش.

وقد استقبل رئيس حكومة إقليم كوردستان، مسرور بارزاني، اليوم، نائب القائد العام لقوات التحالف في العراق وسوريا الجنرال كارل هاريس، وفقا لبيان المكتب الاعلامي لرئاسة حكومة اقليم كوردستان. 

 ووفقا "لشبكة رووداو"، أشار البيان إلى أنه جرى في الاجتماع، بحث الوضع العام في العراق ومكافحة التهديدات الإرهابية.

 وشدد الجنرال هاريس على دعم قوات التحالف لقوات البيشمركة في مواجهة إرهابيي داعش، مشيراً إلى أن "داعش لا يزال يشكل تهديداً حقيقياً لأمن واستقرار العراق وسوريا".

ومن جانبه، أكد رئيس حكومة اقليم كوردستان على ضرورة تعزيز ومواصلة آليات التنسيق بين الجيش العراقي والبيشمركة، ولاسيما في المناطق الكردستانية خارج إدارة الإقليم، للقضاء على تهديدات إرهابيي داعش من خلال تفعيل مراكز التنسيق الأمني المشتركة وإنهاء الثغرة الأمنية في تلك المناطق.

 كذلك بحث الطرفان آخر المستجدات في العملية الإصلاحية، والجهود الرامية لإعادة تنظيم وتوحيد وحدات البيشمركة في إطار وزارة البيشمركة.

وفي السياق، ترأس رئيس الوزراء العراقي، مصطفي الكاظمي، أمس الاثنين، اجتماعا طارئا للمجلس الوزاري للأمن الوطني جرت فيه مناقشة الأوضاع الأمنية التي شهدتها العاصمة بغداد خلال الساعات الماضية.

ووفقا لبيان المكتب الإعلامي لرئيس الوزراء، "أكد المجلس الوزاري أن العمليات الإرهابية التي شهدتها العاصمة في الساعات الماضية تهدف إلى زعزعة الأمن والسلم المجتمعي، وسيتم اتخاذ إجراءات مشددة ووضع خطط أمنية من شأنها أن تضع حدّاً لمثل هذه الأعمال التخريبية التي تهدّد الأمن العام في البلاد".

وأضاف البيان: أنه "ستتم إعادة النظر بالقيادات الأمنية التي شهدت قطعاتها خروقات أمنية، وستكون هناك محاسبة لمن يثبت تقصيره في أداء مهامه الأمنية."

وتابع البيان: "ووجّه القائد العام للقوات المسلحة السيد مصطفى الكاظمي القيادات الأمنية كافة بأن تكون خططهم الأمنية والإجراءات المتبعة ملائمة مع الوضع الذي يشهده البلد، وألا تقتصر مهامهم على ردّ الفعل للحدث بعد وقوعه."

وأشار البيان إلى أن "ووجّه سيادته بإعادة توزيع مساحات العمل للأجهزة الأمنية والاستخبارية، وشدّد السيد الكاظمي على ضرورة تفعيل الجهد الاستخباري، وأن يكون دوره أساسياً في المواجهات الأمنية، وفي ملاحقة المجاميع الإرهابية وعصابات الجريمة."