اهم الاخبار
الأحد 23 يناير 2022
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

عربى و دولى

اليمن: ألوية العمالقة تبدأ هجوما باتجاه منطقتي الساق ومجبجب بشبوة

الجيش اليمني - أرشيفية
الجيش اليمني - أرشيفية

تشن قوات ألوية العمالقة الجنوبية اليمنية، اليوم الأحد، هجوما باتجاه منطقتي الساق ومجبجب في مديرية عين بمحافظة شبوة، نقلا عن شبكة سكاي نيوز عربية.

ومن جانبه، أكد وزير الإعلام اليمني، معمر الأرياني، أمس السبت، علي فرار عناصر ميليشيات الحوثي من مركز مديرية نعمان نحو وسط البيضاء.

وقال الأرياني في تغريده على تويتر: "ابطال ألوية العمالقة والجيش الوطني والمقاومة بدعم وإسناد من تحالف دعم الشرعية بقيادة السعودية يستكملون تطهير قرى مديرية بيحان غرب محافظة شبوة، ويحررون عزل مسور آل دباش واللخف والساحة مركز مديرية نعمان بمحافظة البيضاء، في ظل انهيارات غير مسبوقة في صفوف مليشيا الحوثي التابعة لإيران".

وأضاف: "فرار جماعي لعناصر مليشيا الحوثي الارهابية من مركز مديرية نعمان نحو مديريات وسط محافظة البيضاء مخلفة ورائها سلاحها الثقيل والمتوسط، وما يسمى بجهاز الامن الوقائي التابع للمليشيا يستحدث نقاط تفتيش للقبض على الفارين واعادتهم للجبهة، وأنباء عن تصفية عدد منهم".

وتابع قائلا: إن "الانتصارات المتتالية التي يسطرها ابطال الوية العمالقة والجيش والمقاومة في محافظة شبوة من تحرير مديرية عسيلان الى بيحان والعين (التي هي على موعد مع التحرير)، وصولا الى مديرية نعمان في محافظة البيضاء، تؤكد هشاشة وضعف المليشيا الحوثية، وأن ساعة الخلاص منها بات قاب قوسين أو أدني".

وبدوره، أشاد رئيس الوزراء اليمني، معين عبد الملك، بانتصارات قوات ألوية العمالقة، وبإسناد من تحالف دعم الشرعية في محافظة شبوة، وإفشال مشروع إيران في اليمن واستكمال استعادة الدولة وانهاء الانقلاب الحوثي.

وخلال اتصال هاتفي اجراه رئيس الوزراء، مع محافظ شبوة عوض العولقي، السبت، ثمن عبد الملك تضحيات الجيش لتحرير مديريتي عسيلان وبيحان، وتطهير بقية أراضي محافظة شبوة.

وبحسب وكالة الأنباء اليمنية، نوه عبد الملك إلي الدور المحوري المؤثر لتحالف دعم الشرعية بقيادة المملكة العربية السعودية ومشاركة فاعلة من دولة الامارات العربية المتحدة في تحقيق هذه الانتصارات.

ووجه رئيس الوزراء، قيادة السلطة المحلية بمحافظة شبوة بتطبيع الأوضاع في المديريات والمناطق المحررة وتلمس احتياجات المواطنين وتلبيتها بشكل عاجل، مؤكدا على دعم الحكومة لكل الجهود الرامية لتطبيع الأوضاع والتوجه نحو الاعمار والتنمية في المناطق المحررة.