اهم الاخبار
الإثنين 18 أكتوبر 2021
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

عربى و دولى

البرلمان الجزائري يستنكر تهجم ماكرون على تاريخ البلاد

البرلمان الجزائري،
البرلمان الجزائري، أرشيفية

أكد البرلمان الجزائري، رفضه واستنكاره، لتصريحات الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، التى هاجم فيها تاريخ الجزائر، ومؤسساته الوطنية.
وقال البرلمان الجزائري - فى بيان أوردته جريدة "النهار أون لاين" الجزائرية، مساء اليوم الاثنين - 
“يستنكر المجلس استمرار مستعمر الأمس، بالتهجم على تاريخ الجزائر، كانت عرضة لمشروع استيطاني وغزو همجي مهول" و”الذي قادته ونفذته قوة إجرامية كادت تظفر بمرادها الآثم، لولا أن أرغمتها عزيمة رجال صادقين على الهزيمة صاغرة مدحورة”.
وأضاف البيان، أنّ الجزائر ينبثق وجودها من فجر التاريخ"، و”لم تكن يوما هينةً إلى الحد الذي يجعلها عرضة للتدنيس أو المساومة”.

وفى وقت سابق من اليوم، عقّب الوزير الأول فى الجزائر، أيمن بن عبد الرحمن، على تصريحات الرئيس الفرنسي، ايمانويل ماكرون، والتي هاجم من خلالها الجزائر.
وقال - فى تصريحات صحفية - :“الجزائر اكبر من كل تلك التصريحات غير المقبولة. والتي تحاول المساس بعمق تاريخ الجزائر”.
وكانت الرئاسة الجزائرية، أصدرت قبل أيام بيانا بخصوص ما تداولته وسائل إعلام فرنسية. لتصريحات منسوبة للرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون. ولم يجري تكذيبها، ورد فيها تدخل في الشأن الداخلي للجزائر.
وقالت الرئاسة الجزائرية: نرفض أي تدخل في شؤون الجزائر الداخلية، مضيفة أنّ الجزائر، تعتبر تلك التصريحات بغير المسؤولة.
وكان الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، أشار في تصريحاته إلى الماضي التاريخي لفرنسا في الجزائر، معربا عن رغبته في إعادة كتابة التاريخ الجزائري باللغتين العربية والأمازيجية.
كما شكك الرئيس الفرنسي في وجود "أمة جزائرية قبل الاستعمار الفرنسي"، مشددا على ضرورة التطرق لهذه المسألة من أجل تحقيق "المصالحة بين الشعوب".