اهم الاخبار
الجمعة 03 ديسمبر 2021
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

أخبار عاجلة

حمدوك يشدد أمام الأمم المتحدة: يجب التوصل لاتفاق ملزم بشأن سد النهضة

رئيس الوزراء السوداني
رئيس الوزراء السوداني ،عبد الله حمدوك ،أرشيفية

شدد رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك، على ضرورة التوصل لاتفاق ملزم بشأن سد النهضة الإثيوبي .


وقال حمدوك - خلال كلمته امام الجمعية العامة للأمم المتحدة اليوم السبت -: كما تابعتم، عقد مجلس الأمن، في يوليو المنصرم، اجتماعاً، هو الثاني للمجلس منذ عام، حول تطورات ملف سد النهضة الإثيوبي الكبير، في ذات التوقيت الذي أعلنت فيه إثيوبيا عن خطوتها الأُحادية بالملء الثاني، وذلك بعد أن عجزت الأطراف خلال جولات التفاوض السابقة عن تحقيق أي اتفاق بسبب التعنُّت في أمر السد، رغم الجهود الكبيرة التي بذلتها رئاسة الإتحاد الأفريقي السابقة والحالية.


وأضاف : نعيدُ التأكيدَ، على أن وضع ملف سد النهضة أمام مجلس الأمن جاء لتعزيز مسار التفاوض الحالي تحت مظلة الاتحاد الأفريقي بما يمكن من تحقيق الاتفاق المنشود، وهنا نجدِّدُ الاستعداد لاستئناف المشاركة، في أي مبادرة أو تحركٍ سلميٍّ يوصلُ الأطراف إلى اتفاقٍ يلبيمصالح جميع الأطراف.

وتطرق رئيس الوزراء السوداني، إلى الأوضاع الداخلية فى بلاده، قائلا  إن السودان ورغم توديعه، بدماء شهدائه، لعقود من البطش والقمع والظلم، ورغم الإنجازات التي تحققت، خلال هذه الفترة الوجيزة بعد ثورته المجيدة، إلَّا أن عملية الانتقال ما زالت تُواجه عدداً من التحديات الجسام، التي تستوجبُ استمرار دعم المجتمع الدولي والأصدقاء، لاستكمال خطط الحكومة الرامية إلى إصلاح الأوضاع الاقتصادية، التي تمر بها البلاد، وفي مقدمة ذلك إعفاء ديون السودان كافة والحصول على قروض ميسرة، إلى جانب إيفاء الشركاء بتعهداتهم المعلنة خلال مؤتمر شركاء السودان ببرلين، في العام الماضي، ومؤتمر باريس لدعم السودان، خلال هذا العام وقبل ذلك، إسقاط ما تبقى من قيود إجرائية بعد أن اكتمل رفع اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب حتى تتمكن بلادنا من إكمال عودتها إلى الأسرة الدولية بعد انقطاع قسري استمر لثلاثة عقود. 

وأعرب حمدوك عن شكره للرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون ولفرنسا لتنظيمهم وتبنيهم لمؤتمر باريس، كما توجه بالشكر لكل الدول التي أعلنت إسقاط ديونها عن السودان، وللدول التي دعمت برامج الحماية الاجتماعية امتصاصاً للآثار الجانبية لعملية الإصلاح الهيكلي على الشرائح الضعيفة في مجتمعنا.