اهم الاخبار
الخميس 23 سبتمبر 2021
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

عربى و دولى

الخارجية الإيرانية: طهران على استعداد لاستضافة اجتماع جيران أفغانستان

وزير الخارجية الإيراني
وزير الخارجية الإيراني ونظيره الباكستاني

أكد نائب وزير الخارجية الإيرانية ومدير عام منطقة غرب آسيا بالوزارة، رسول موسوي، اليوم الجمعة، على استعداد بلاده لاستضافة اجتماع جيران أفغانستان في طهران.
وقال موسوي في تغريده على تويتر: "اجتماع مهم للغاية في يوم العمل الأول لحسين أمير عبد اللهيان، خارطة طريق لمستقبل العلاقات بين البلدين في جميع المجالات الثنائية والإقليمية".
وأضاف: "رحبت إيران بفكرة وزير الخارجية الباكستاني شاه محمود قريشي، بخصوص اجتماع وزراء خارجية جيران أفغانستان وأبدت استعدادها لعقده في طهران".
وبحسب وكالة الأنباء الإيرانية، التقى وزير الخارجية الباكستاني شاه محمود قريشي، بنظيره الإيراني حسين أمير عبد اللهيان، أمس الخميس، في طهران.
وناقش الجانبان خلال اللقاء سبل تعزيز العلاقات الثنائية والوضع الراهن في أفغانستان.

الجيش الباكستاني يطلق النار على مجموعة من الأفغان

وفي سياق آخر، نقلت وكالة "نوفوستي" الروسية عن مصدر لها في طالبان، قوله إن الجيش الباكستاني أطلق النار على مجموعة من الأفغان الذين حاولوا التسلل للبلاد بشكل غير قانوني بالقرب من حاجز تورخام شمال غرب باكستان، مما أسفر عن مقتل ثلاثة منهم وإصابة خمسة آخرين.

وأضاف المصدر: دخل 10 أفغان، صباح اليوم الجمعة، باكستان عبر طريق ترابي قرب الحاجز، ثم فتحت القوات الباكستانية النار عليهم.

وتابع المصدر قائلا: إن جثث الأفغان ما زالت ملقاة في منطقة المعبر الحدودي.

وقد نقلت وكالة أسوشيتد برس عن مسؤول من طالبان رفض الكشف عن هويته، قوله إن 95 أفغانياً على الأقل قتلوا في التفجيرات الانتحارية التي وقعت أمس الخميس خارج مطار كابول الدولي.

وأضاف المسؤول: أن العدد الفعلي للقتلى أعلى من ذلك، بسبب مشاركة أكثر من جهة في رفع الجثث.

وقال مسؤولون أفغان وأمريكيون في وقت سابق إن التفجيرات أسفرت عن مقتل ما لا يقل عن 60 أفغانيًا و13 جنديًا أمريكيًا، في أكثر الأيام دموية للقوات الأمريكية في أفغانستان منذ أغسطس 2011.

وقد تم استئناف تسيير رحلات الإجلاء من أفغانستان بشكل عاجل اليوم الجمعة، بعد يوم من التفجيرين الانتحاريين اللذين استهدفا آلاف الأشخاص الهاربين من سيطرة طالبان.

وذكرت الولايات المتحدة أنه من المتوقع حدوث المزيد من الهجمات قبل الموعد النهائي يوم الثلاثاء لمغادرة القوات الأجنبية، مما ينهي أطول حرب خاضتها أمريكا.