اهم الاخبار
السبت 13 أغسطس 2022
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

أخبار عاجلة

أمريكا: تأمين المصالح المشتركة بمجال الطاقة ستكون على رأس أولويات قمة جدة

الرئيس الأمريكي جو
الرئيس الأمريكي جو بايدن

أكد مسؤول بالإدارة الأمريكية، اليوم السبت، على أن تأمين المصالح المشتركة في مجال الطاقة ستكون على رأس أولويات قمة جدة.

وقال المسؤول، إن الرئيس الأمريكي جو بايدن سيبحث القدرات الصاروخية والدفاعية المتكاملة في قمة جدة، نقلا عن العربية نت.

وأضاف المسؤول، أن الرئيس جو بايدن سيعلن عن تمويل بمليار دولار للأمن الغذائي بالشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

وسيلتقي الرئيس جو بايدن، اليوم، قادة دول مجلس التعاون الخليجي الست، بالإضافة إلى مصر والأردن والعراق، خلال اجتماع قمة في جدة.

وقد وصل بايدن، أمس الجمعة إلى السعودية، واجتمع بالعاهل السعودي الملك سلمان بن عبد الغزيز وولي العهد الأمير محمد بن سلمان ومسؤولين سعوديين كبار.

وقال مستشار الأمن القومي الأميركي، جيك سوليفان، أثناء حديثه مع الصحافيين على متن طائرة الرئاسة من إسرائيل إلى جدة، إنّه خلال اجتماع القمة سيمكّن بايدن من "طرح رؤيته واستراتيجيته بوضوح وبشكل موضوعي" والمتعلقة بالانخراط الأمريكي في الشرق الأوسط، مضيفًا "إنه عازم على ضمان عدم حدوث فراغ في الشرق الأوسط" تملأه الصين وروسيا.

وبعد مباحثات أمس الجمعة، وقّع الجانبان 18 اتفاقية ومذكرات للتعاون المشترك في مجالات الطاقة والاستثمار والاتصالات والفضاء والصحة، بينها تعزيز تطبيق الجيل الخامس من الإنترنت، وفقا للإعلام الرسمي السعودي.

وفي بيان مشترك نشره الإعلام السعودي، جدّدت الولايات المتحدة والسعودية "التزامهما باستقرار أسواق الطاقة العالمية". واتفق الطرفان على "التشاور بانتظام بشأن أسواق الطاقة العالمية على المديين القصير والطويل".

وشدّد الجانبان على "ضرورة ردع التدخّلات الإيرانيّة في الشؤون الداخليّة للدول، ودعم (إيران) للإرهاب من خلال المجموعات المسلّحة التابعة لها".

كما أكّدا "التزامهما الدائم بحَلّ الدولتين"، فيما يتعلق بالقضية الفلسطينية.

وفي السياق، أكد رئيس الوزراء الإسرائيلي يائير لابيد، على ضرورة وقوف إسرائيل قوية وآمنة بجيش قوي يدافع عن أمنها.

وقال لابيد في مؤتمر صحفي مع الرئيس الأمريكي جو بايدن الخميس: لن نسمح لأحد بتدمير إسرائيل، وعلاقاتنا راسخة مع الولايات المتحدة.

وأضاف: على إيران أن تدرك أنها إذا استمرت بتطوير سلاح نووي فسيكون لذلك عواقب عسكرية، فإسرائيل تريد السلام وتؤمن بالسلام.

وتابع قائلا: إننا نمد يد السلام لدول المنطقة، ونرحب بأي بلد يرغب في علاقات طبيعية مع إسرائيل.