اهم الاخبار
الأربعاء 10 أغسطس 2022
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

عربى و دولى

رئيس البرلمان الليبي: عدم التداول السلمي للسلطة انتهاك للقانون

رئيس البرلمان الليبي
رئيس البرلمان الليبي

أكد رئيس مجلس النواب الليبي عقيلة صالح، اليوم الثلاثاء خلال اجتماع سرت لمناقشة مقترح مشروع الميزانية المقدم من حكومة باشاغا، على أن عدم التداول السلمي للسلطة انتهاك للقانون. 

وشدد صالح علي ضرورة محاسبة من يتجاهل قرارات السلطة التنفيذية، مشيرا إلى أن الفاسدون هم المستفيد الأول من مخالفة قرارات السلطات، نقلا عن العربية نت.

وقال صالح: إن سرت هي الحل الضامن للحكومة الشرعية في البلاد، لافتا إلى أن الاقتتال بات مرفوضا في وجود حلول سياسية.

وأعلن رئيس البرلمان أن حكومة باشاغا ستمارس مهامها من سرت، مؤكدا على أن من لا يتعاون مع الحكومة الشرعية في سرت سيحاسب.

واتهم صالح حكومة الدبيبة بتبديد أموال الدولة، منوهاً إلى أن مصرف ليبيا المركزي عليه المحافظة على أموال المواطنين.

وأوضح أنه لا يجوز للمصرف المركزي صرف الأموال دون ميزانية، كما يجب ضمان توزيع إيرادات الدولة بعدالة. 

وأضاف صالح، أن البرلمان الليبي يعمل على صياغة دستور للبلاد، مشيرا إلى أن الدستور الجديد سيعرض على الشعب للاستفتاء عليه.

وتابع قائلا: إن المجموعات المسلحة تعرقل إجراء الانتخابات، ولا يمكن لحكومة الدبيبة الإشراف على الانتخابات.

وشدد رئيس البرلمان الليبي على ضرورة عمل حكومة باشاغا من سرت، وإنهاء الانقسام في البلاد.

ومن جانبه، قال رئيس الحكومة الليبية فتحي باشاغا، إن حكومته ستهتم بالبنية التحتية لمدينة سرت، وستعمل على مناخ التنمية بدلا من ثقافة القتال.

وأعرب باشاغا عن استعداد حكومته للعمل مع جميع السلطات الرقابية والمالية في ليبيا.

وفي السياق، دعت السفارة الأمريكية في ليبيا، الأحد الماضي، أعضاء اللجنة المشتركة لمجلسي النواب والدولة إلى إكمال مهمتهم بشأن المسار الدستوري خلال اجتماعهم المقبل في يونيو.

وقالت السفارة في تغريدة على تويتر: "تُشيد الولايات المتحدة بمؤشرات التقدم الذي أحرزته اللجنة المشتركة لمجلس النواب والمجلس الأعلى للدولة فيما يتعلق بالمسار الدستوري اللازم لليبيا لتحقيق الاستقرار والازدهار".

وأضافت السفارة: "خلال أوقات عدم اليقين، من المهام أن يضطلع مجلس النواب والمجلس الأعلى للدولة بالمسؤوليات المحددة في الاتفاقية السياسية لليبيا لعام 2015، ونشيد بالمشاركين ونقدر الموقف البناء لجمهورية مصر العربية في استضافة الحدث."