اهم الاخبار
الثلاثاء 24 مايو 2022
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

عربى و دولى

أمين عام الناتو: روسيا تدفع ثمنا باهظا إن هاجمت أوكرانيا

ينس ستولتنبرغ
ينس ستولتنبرغ

أكد أمين عام حلف شمال الأطلسي "الناتو"، ينس ستولتنبرج، اليوم الثلاثاء، على أن روسيا ستدفع ثمنا باهظا إن هاجمت أوكرانيا.

وقال ستولتنبرج: إننا مستعدون لاستئناف الحوار مع روسيا حول المناورات والأسلحة النووية، مشددا على أنه عندما يزداد التوتر يكون هناك حاجة أكبر للحوار.

وأضاف ستولتنبرج: ندعو إلى إجراء محادثات جديدة مع روسيا.

وفي السياق، أكد وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، اليوم، على أن موسكو تنتظر ردا من الولايات المتحدة على مقترحاتها الأمنية لمواصلة المحادثات بشأن أوكرانيا.

وفي مؤتمر صحفي مع نظيرته الألمانية، أنالينا بيربوك، قال لافروف: نرفض تسييس مشروع خط نقل الغاز "نورد ستريم" ونحذر من النتائج العكسية.

وأعرب لافروف عن أمله بأن تؤثر برلين على كييف لجهة تنفيذ أوكرانيا التزاماتها الخاصة باتفاقيات مينسك.

ومن جانبها، أكدت وزيرة الخارجية الألمانية، أنالينا بيربوك، على أن بلادها مستعدة لحوار جاد مع روسيا حول الضمانات الأمنية.

وقالت بيربوك: إنه لن يكون هناك أمن في أوروبا ما لم تكن هناك قواعد مشتركة يمكن للجميع الاعتماد عليها، وأضافت أن بالنسبة لألمانيا هذه القواعد هي "أساس الوجود".

وأضافت بيربوك: من المهم بذل جهود للعودة إلى المفاوضات في إطار "النورمندي" حول تسوية الأزمة الأوكرانية

وأشارت إلى أن برلين ترى إمكانيات لتعزيز التعاون بين ألمانيا وروسيا، وقالت: نحن بحاجة إلى روسيا موثوقة بها، تزود أوروبا بالغاز الذي تحتاجه.

وفي السياق، قالت وزارة الدفاع البيلاروسية، اليوم الثلاثاء، إن التدريبات العسكرية المشتركة التي تشارك فيها القوات الروسية والبيلاروسية في مينسك ستجرى في الفترة من 10 إلى 20 فبراير.

ووفقا لوكالة رويترز للأنباء، ذكرت مينسك، أمس الاثنين، أن القوات والمعدات العسكرية الروسية بدأت في الوصول إلى بيلاروسيا لإجراء تدريبات مشتركة وسط تصاعد التوترات بين الشرق والغرب بشأن أوكرانيا.

وفي السياق، أكد مسؤول السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي، جوزيب بوريل، الخميس، في مؤتمر صحفي، على أننا نجهز خطة لتدريب كبار الضباط في الجيش الأوكراني، نقلا عن فضائية العربية.

هذا وأكد وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، اليوم، على أن الغرب لم يقدم أي تنازلات في محادثات بروكسل أمس.