اهم الاخبار
السبت 23 أكتوبر 2021
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

توك شو

"طقس العرب": الأعاصير تبدأ بالتراجع واستمرار الاستنفار في بعض البلاد

الوكالة نيوز

قال محمد شاكر مدير موقع طقس العرب، إن الأعاصير تبدأ رحلة النهاية بمجرد دخولها اليابسة، وذلك لأنها تفقد أهم غذاء لها وهو مياه البحر، وهذا ما يحدث مع أعصار شاهين الآن الذي يشهد تراجع كبير في حدته.

تراجع الأعصار لا يعني زوال الخطر

واردف “ شاكر” ، انه إذا كان الأعصار من الدرجة الثالثة أو الرابعة فبمجرد دخوله اليابسة يتراجع إلى الدرجة الأولى أو درجة العاصفة المدارية ، والآن أعصار شاهين تراجع لآخر درجة وهي العاصفة المدارية ، ولكن هذا التراجع لا يعني أن الخطر قد زال وذلك لأن الأمطار الغزيرة مازالت مستمرة في المناطق المتأثرة بالأعصار ،وقبل قليل دخلت العاصفة مناطق جنوبية في الأمارات ، وهذا الأمر يؤدي إلى ان اجزاء واسعة من دولة الأمارات ستكون بعيدة تماماً عن تأثيرات هذه العاصفة ماعدا الجزء الجنوبي . 

المناطق الجنوبية في الأمارات مهدده بالخطر

وأوضح أن المركز الوطني قد أعلن للارصاد الأماراتية ، أن المناطق الجنوبية فيها مثل العين ستتأثر بشكل رئيسي ، فالبتالي لا يجب على المناطق الجنوبية في الأمارات و دولة عمان خصيصاً أن يخففوا من الاجرائات الاحترازية ضد العاصفة ، وذلك لأن تراجع الأعصار لا يعني زوال الخطر تماماً.

٢٤ ساعة فقط وسينتهي خطر الأعصار 

وذكر ان بسبب دخول الأعصار اليابسة فأنه قد يحتاج إلى ٢٤ ساعة فقط حتى يختفي تأثيرة ،وذلك لانه المنظومة الهوائية  ستختلط مع الهواء الجاف و تبدأ العاصفة بالتلاشي بشكل سريع ، وهناك توقع خلال ٦ ساعات من الآن أن يحدث تراجع آخر لهذه العاصفة وتتحول إلى منخفض مداري وخلال ٢٢ ساعة من الآن سيحدث تراجع آخر وتصبح منخفض عميق ومن ثم ينتهي الأمر بالتراجع إلى الاضطراب المداري خلال ٢٤ ساعة من الآن وتنتهي العاصفة تماماً.

وأكد مدير موقع طقس العرب في مداخلته على قناة سكاي نيوز  ، على أن منطقة جنوب شبه الجزيرة العربية المطلة على بحر العرب تعتبر منطقة أعاصير ، وهناك أعتياد على حدوث مثل هذا النوع من الأعاصير ، حيث تنشط العواصف المدارية بداية من شهر مايو ويستمر هذا النشاط إلى نهاية شهر يونيو ثم يعود النشاط المداري من جديد في فصل الخريف وخصوصاً في شهر سبتمبر وأكتوبر ، ولاشك خلال ١٠ السنوات الأخيره كان هناك ازدياد كبير لعدد حالات المدارية التي تحولت إلى عواصف مدارية وقد يكون سببه التغير المناخي الذي يغزي العالم .