اهم الاخبار
الإثنين 29 نوفمبر 2021
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

عربى و دولى

الخارجية الروسية: من المستبعد أن يلقي داعش في أفغانستان أسلحته

وزير الخارجية الروسي
وزير الخارجية الروسي - صورة أرشيفية

أكدت وزارة الخارجية الروسية، اليوم الأربعاء، على أنها لا تستبعد عبور داعش وجماعات إرهابية أخرى حدود أفغانستان إلى دول الجوار تحت ستار اللاجئين.

وأشارت الخارجية الروسية إلى أنه من المستبعد أن يلقي داعش في أفغانستان أسلحته، لافتا إلي أن التهديد الإرهابي من أراضي أفغانستان لا يزال مستمرا.

وفي السياق، أكد قيادي في حركة طالبان، اليوم على فشل المحادثات بشأن ولاية بنجشير، داعيا سكان الإقليم لإقناع المقاومة بالتفاوض للتوصل لسلام، وفقا لعربية نت.

حركة طالبان هاجمت بنجشير

وقد أوضحت قوات أحمد مسعود، الأربعاء، أن حركة طالبان هاجمت بنجشير، لكن القوات المحلية صدّتها، مما أسفر عن مقتل العديد من عناصر طالبان، واعتقال 19 مسلحا آخرين.

وتعد المواجهات بين قوات أحمد مسعود وطالبان هي الأعنف منذ الانسحاب الأمريكي من أفغانستان.

هذا وقد أكد رئيس المجلس الأوروبي شارل ميشيل، اليوم على أن أزمة أفغانستان كشفت أن على الاتحاد الأوروبي السعي لاستقلال عسكري أكبر لمواجهة التحديات.

وقال ميشيل في تغريده على تويتر من منتدى بليد الاستراتيجي في سلوفينيا: "أثبتت الأزمة في أفغانستان أن الاتحاد الأوروبي بحاجة لتحقيق قدر أكبر من الاستقلال والقدرة على العمل، من خلال زيادة قوتنا الاقتصادية وقدراتنا العسكرية". 

وقد أعرب البرلمان الأوروبي عن خيبة أمله بسبب وضع قيود أمام الفارين من أفغانستان.

ومن جانبه، أكد قائد المقاومة في إقليم بنجشير الأفغاني، أحمد مسعود، في حوار لمجلة فورين بوليسي، على أننا سنوقف القتال إذا شكلت طالبان حكومة شاملة واحترمت الحقوق والحريات.

وأوضح مسعود أننا لا نتلقى أي دعم من الخارج وهناك دول في المنطقة تدعم طالبان.

قال مسعود: "لقد أجبرت حكومة الرئيس الأفغاني الفار أشرف غني، العديد من البلدان في المنطقة على الوقوف إلى جانب طالبان، من خطابهم العرقي والقومي حتى سياستهم في المجال المائي، أثار كل ذلك العداء من جيراننا".

وأضاف: أن السبب الآخر لتقاربهم مع طالبان هو الوجود الأمريكي، ولأنهم أيضا يمكن أن يلحقوا الضرر بالولايات المتحدة وحلف شمال الأطلسي من خلال دعم المسلحين.

ومن جانبه، قال وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لورديان، اليوم الثلاثاء لتلفزيون "فرنسا 2"، لا بد لنا من مواصلة الضغط على طالبان لكننا لن نتفاوض معها.