اهم الاخبار
الجمعة 24 سبتمبر 2021
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

أخبار عاجلة

مصطفي الكاظمي: نثمن الدعم الفرنسي للعراق في الحرب ضد داعش

رئيس الوزراء العراقي
رئيس الوزراء العراقي والرئيس الفرنسي

قال رئيس الوزراء العراقي مصطفي الكاظمي، اليوم السبت في مؤتمر صحفي علي هامش مؤتمر بغداد للتعاون والشراكة مع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، نقدر الموقف الفرنسي الداعم للعراق والجيش العراقي في الحرب ضد داعش.

وأضاف مصطفي الكاظمي : نعمل على تعزيز التعاون مع فرنسا في مجالات عدة، مؤكدا على أن فرنسا شريك قوي للعراق في الحرب ضد الإرهاب.

وتابع مصطفي الكاظمي : إن الحضور الفرنسي في العراق مهم جدا وله جذور تاريخية، معربا عن تطلعه لشراكة فرنسا في مجالات عدة أهمها الطاقة.

استقرار وأمن العراق

ومن جانبه، أكد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، على دعم بلاده لاستقرار وأمن العراق، مؤكدا على أن تنظيم داعش هزم على الأرض بسبب شجاعة العراقيين.

وشدد ماكرون على ضرورة دعم العراق في إعادة بناء المناطق المحررة من داعش، مشيرا إلى أن فرنسا تشجع الحكومة العراقية في جهود دعم النازحين.

ماكرون: ملتزمون بالشراكة مع العراق في مجال مكافحة الإرهاب، لافتا إلى أن فرنسا خصصت ميزانية لدعم استقرار المناطق المحررة.

وأشار ماكرون إلي أن فرنسا تعمل على تمويل مشاريع تنموية في العراق لإعادة بناء البنية التحتية، مشددا علي أن شعوب المنطقة عانت الكثير من الحروب.

وأوضح الرئيس الفرنسي أن الزيارات المتبادلة بين البلدين تهدف لتعزيز العلاقات الثنائية، مؤكدا علي أن استقرار العراق يتحقق عبر انتخابات نزيهة وشفافة.

ماكرون يصل إلى العاصمة العراقية 

ووصل الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون إلى العاصمة العراقية بغداد أمس الجمعة للمشاركة في مؤتمر بغداد للتعاون والشراكة، وكان رئيس الوزراء العراقي، مصطفى الكاظمي، في مقدمة مستقبلي الرئيس الفرنسي.

كما من المتوقع أن يزور ماكرون مدينة أربيل، يوم الأحد، ومحافظة نينوى التي تعرضت لدمار كبير من قبل داعش. وهي ثاني زيارة للرئيس الفرنسي إلى العراق خلال أقل من عام.

تحمل هذه الزيارة، وهي الثانية للرئيس الفرنسي ماكرون، أبعاداً مهمة للغاية في وقت يشهد عودة الإرهاب في مناطق عديدة من العالم، كذلك يشكل استقرار العراق الهم الأكبر لدول جوار العراق والعالم، كما يشكل العراق بلدا محوريا للاستقرار في الشرق الأوسط.

ويضم الوفد وزيرة الدفاع فلورنس بارلي ووزير الخارجية جان إيف لودريان والنائبة فرانسواز دوما رئيسة لجنة الدفاع في البرلمان الفرنسي والنائب جون لوي بورلانج رئيس لجنة العلاقات الخارجية والنائب جان جاك بريدي رئيس لجنة العلاقات الفرنسية العراقية وجاك لانغ رئيس معهد العالم العربي ونادية مراد "اليزيدية التي تعرضت للاعتداء من قبل داعش والحائزة على جائزة نوبل لحقوق الإنسان وشخصيات سياسية برلمانية ومن مجلس الشيوخ".