اهم الاخبار
الإثنين 08 أغسطس 2022
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

عربى و دولى

استقالة وزير العدل البريطاني من حكومة جونسون ليرتفع عدد الاستقالات إلى 53

رئيس الوزراء البريطاني
رئيس الوزراء البريطاني - أرشيفية

أعلن وزير العدل البريطاني، اليوم الخميس، عن تقديم استقالته من حكومة رئيس الوزراء بوريس جونسون مما يرفع عدد الاستقالات إلى 53 استقالة.

ووفقاً لقناة العربية الإخبارية، فقد وصل عدد الاستقالات في حكومة جونسون إلى 52 استقالة شملت وزراء ووزراء دولة ومساعدي وزراء خلال الـ 48 ساعة الأخيرة.

وأشارت العربية إلي أن 6 استقالات في فريق رئيس الوزراء البريطاني خلال الساعة الأخيرة فقط، من بينها

وزير الدولة البريطاني لشؤون المعاشات، ووزير الدولة لشؤون الأمن والحدود.

وقد استقال وزير الدولة البريطاني لشؤون ايرلندا الشمالية، براندون لويس، اليوم، قائلاً إنه لم يعد يعتقد أن حكومة رئيس الوزراء بوريس جونسون تؤيد قيم الصدق والنزاهة والاحترام المتبادل.

وانضم لويس إلى حوالي 40 سياسيًا استقالوا من المناصب الحكومية في اليومين الماضيين في محاولة لإخراج جونسون من السلطة، كما استقالت هيلين واتيلي، وزيرة الخزانة الصغيرة، اليوم الخميس، نقلا عن وكالة رويترز.

وقد أفادت شبكة سكاي نيوز عربية، أمس الأربعاء، بأن عدد الاستقالات في صفوف الحكومة البريطانية بلغ 18 استقالة منذ مساء أمس.

هذا ودعت المعارضة البريطانية لإجراء انتخابات عامة في حال رفض رئيس الوزراء بوريس جونسون الاستقالة.

ومن جانبه، أكد جونسون على أن الاقتصاد البريطاني يمر بفترة صعبة، مشيرا إلى أن هجوم روسيا على أوكرانيا يمثل أسوأ حرب في أوروبا منذ 80 عاما.

وردا على مطالب استقالته شدد جونسون على أنه لن يرحل، لافتا إلي أن في أزمات مماثلة يتوقع من الحكومة مواصلة مهامها لا الاستقالة، فمهمة رئيس الوزراء في الظروف الصعبة هي الاستمرار وهذا ما سأفعله.

هذا وقد أفادت وكالة فرانس برس، باستقالة وزيران آخران من الحكومة البريطانية، اليوم، مما زاد الضغط على رئيس الوزراء بوريس جونسون بعد مغادرة وزيري الصحة والمالية.

وقد استقال وزير الطفولة البريطاني ويل كوينس، اليوم، بعد استقالة وزيري الصحة والمالية احتجاجا على سلسلة أزمات وفضائح تواجه رئيس الوزراء بوريس جونسون.

وقد استقال وزيرا الشؤون المالية والصحة البريطانيان، أمس الثلاثاء، إلى جانب عدد من المسؤولين في مناصب أصغر، قائلين إنهم لم يعد بإمكانهم البقاء في الحكومة بعد أحدث فضائح في سلسلة من الفضائح أفسدت إدارته".