اهم الاخبار
الثلاثاء 04 أكتوبر 2022
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

عربى و دولى

الرئيس الروسي: موسكو منفتحة على الحوار بشأن منع الانتشار النووي

الرئيس الروسي
الرئيس الروسي

أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، اليوم الخميس، على أن موسكو منفتحة على الحوار بشأن الاستقرار الاستراتيجي وعدم انتشار الأسلحة النووية، لكن الكرملين قال إن مثل هذه المحادثات مع واشنطن غير مطروحة في الوقت الحالي.

وبالرغم من الغزو الروسي لأوكرانيا، أكدت كل من موسكو وواشنطن على أهمية الحفاظ على الاتصالات بشأن قضية الأسلحة النووية، ويُعد البلدان إلى حد بعيد أكبر قوتين نوويتين في العالم، حيث يوجد بينهما ما يقدر بـ 11 ألف رأس نووي، نقلا عن وكالة رويترز.

وقال بوتين في كلمة ألقاها أمام منتدى قانوني في مدينة سان بطرسبرغ: إن "روسيا منفتحة على الحوار بشأن ضمان الاستقرار الاستراتيجي والحفاظ على أنظمة عدم انتشار أسلحة الدمار الشامل وتحسين الوضع في مجال الحد من التسلح".

وأضاف بوتين: أن أي جهود لتوسيع نطاق الحد من التسلح ستتطلب "عملا مشتركا مضنيا" لكنها قد تتجه نحو منع تكرار "ما يحدث اليوم في دونباس".

وفي وقت لاحق اليوم الخميس، أكد المتحدث باسم الكرملين دميتري بيسكوف على أنه لم يكن هناك اتصال مباشر بين بوتين والرئيس الأمريكي جو بايدن منذ أن شنت روسيا الحرب في أوكرانيا في فبراير الماضي.

وردا على سؤال حول ما إذا كانت هناك أي خطط لمحادثات الاستقرار الاستراتيجي بين البلدين، قال: "للأسف لا توجد خطط ملموسة لذلك حتى الآن".

وفي سياق آخر، أشار الأمين العام لحلف شمال الأطلسي ينس ستولتنبرغ، في مؤتمر صحفي اليوم، إلى أننا عززنا شراكتنا مع حلفائنا في المحيط الهادئ.

ولفت ستولتنبرغ إلى أننا اتفقنا على دعم قدرات تونس لمكافحة الهجرة غير الشرعية، كما توصلنا إلى اتفاق حول زيادة تمويل حلف الناتو بشكل مطرد حتى 2030.

وأكد ستولتنبرغ على أننا نعمل على تخفيف آثار الحرب الروسية على أوكرانيا واستئناف تصدير الحبوب، مشدداً على أن أزمة الغذاء العالمية هي نتيجة مباشرة للحرب الروسية على كييف.

وقال ستولتنبرغ: إن العدوان الروسي على أوكرانيا غير مقبول وله تداعيات كارثية على العالم، داعيا الرئيس الروسي فلاديمير بوتين لسحب قواته من البلاد ووقف الحرب فورا.