اهم الاخبار
السبت 13 أغسطس 2022
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

عربى و دولى

فتحي باشاغا: سلوكيات حكومة الدبيبة دليل على أنها ساقطة وطنيا وأخلاقيا

فتحي باشاغا
فتحي باشاغا

أكد رئيس الوزراء الليبي فتحي باشاغا، اليوم الثلاثاء، على أن سلوكيات حكومة عبد الحميد الدبيبة ومواجهتها السلام بالعنف دليل على أنها ساقطة وطنيا وأخلاقيا.

وقال باشاغا في بيان علي تويتر: "رغم دخولنا السلمي للعاصمة طرابلس دون استخدام العنف وقوة السلاح واستقبالنا من قبل أهل طرابلس الأفاضل، فوجئنا بالتصعيد العسكري الخطير الذي أقدمت عليه مجموعات مسلحة تابعة للحكومة منتهية الولاية".

وأضاف: "إن تعريض سلامة المدنيين للخطر جريمة يعاقب عليها القانون ولا يمكن أن نساهم في المساس بأمن العاصمة وأهلها الآمنين. جئنا بالسلام وللسلام وبالحكمة وتغليب المصلحة الوطنية نزعنا فتيل الفتنة ولم نرضى بمجاراة الخارجين عن القانون وتعريض المدنيين للخطر.

وتابع قائلا: إن سلوكيات الحكومة منتهية الولاية الهستيرية ومواجهتهم للسلام بالعنف والسلاح دليل قاطع على أنها ساقطة وطنياً وأخلاقياً ولا تمتلك أي مصداقية لإجراء انتخابات نزيهة وشفافة.

 باشاغا: عاقدين العزم على بناء دولة مدنية ديمقراطية ذات سلطة منتخبة

وأكد باشاغا علي أننا لسنا طلاباً للسلطة بل عاقدين العزم على بناء دولة مدنية ديمقراطية ذات سلطة منتخبة، دولة يسودها القانون ولا يحكمها منطق العنف و الفوضى الذي ترعاه الحكومة منتهية الولاية.

وقد دعت جامعة الدول العربية، في بيان اليوم، إلى الحفاظ على اتفاق وقف إطلاق النار في العاصمة الليبية طرابلس.

وأعرب السيد أحمد أبو الغيط، الأمين العام لجامعة الدول العربية، عن بالغ القلق إزاء التطورات الأخيرة التي تشهدها العاصمة الليبية طرابلس، ودعا إلى ضرورة الحفاظ على اتفاق وقف إطلاق النار والحيلولة دون اندلاع موجة عنف جديدة، وتجنيب البلاد المزيد من الخسائر البشرية والمادية.

وأفاد مصدر مسؤول في الأمانة العامة لجامعة الدول العربية، ان الأمين العام ناشد جميع الأطراف بضبط النفس وعدم تأجيج الصراع مجدداً، وتغليب لغة الحوار وصولاً إلى تهيئة الأرضية المناسبة لإجراء انتخابات وطنية في أقرب فرصة ممكنة، كونها السبيل الوحيد لإنهاء المراحل الانتقالية التي طال أمدها، ولتجديد شرعية المؤسسات بالشكل الذي يضمن وضع ليبيا على طريق الاستقرار والبناء.

وفي هذا السياق، نقل المصدر تأكيد الأمين العام على أهمية اجتماعات لجنة المسار الدستوري المشتركة من مجلسي النواب والدولة، والتي انطلقت جولتها الثانية قبل يومين برعاية أممية وباستضافة كريمة من جمهورية مصر العربية. وفي هذا الإطار.