اهم الاخبار
الجمعة 20 مايو 2022
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

عربى و دولى

مقتل 18 شخصًا على الأقل في انهيار منجم ذهب في غينيا

منجم ذهب - أرشيفية
منجم ذهب - أرشيفية

قال المتحدث باسم الحكومة في غينيا، اليوم الخميس، إن 18 شخصا على الأقل قتلوا بانهيار منجم ذهب غير رسمي هذا الأسبوع في غرب غينيا.

ووقع الحادث يوم الاثنين في جوال، على بعد حوالي 386 كيلومترا (240 ميلا) من العاصمة كوناكري، حيث توافد عمال المناجم في الأشهر الأخيرة للبحث عن الذهب، نقلا عن وكالة رويترز.

وأضاف المتحدث باسم الحكومة عثمان جاوال ديالو للصحفيين "في الوقت الحالي تم انتشال 18 جثة ولم ننتهي بعد. عمليات الإنقاذ مستمرة."

وتعد الحوادث شائعة فيما يسمى بالمناجم الحرفية في جميع أنحاء غرب إفريقيا، حيث تعمل دون الكثير من الرقابة أو التنظيم.

وقد قُتل 15 شخصًا على الأقل في حادث مماثل في منجم ذهب يدوي في شمال شرق غينيا في مايو الماضي.

أفادت وسائل إعلام غينية، سبتمبر الماضي، بأن إطلاق النار قرب القصر الرئاسي كان محاولة انقلابية، مشيرة إلى أنه تم القبض على 25 عسكريا متورطين في محاولة الانقلاب.

ونقلت وكالة فرنس برس عن شهود عيان، سماع أصوات إطلاق نار في شوارع العاصمة الغينية كونكاري وسط انتشار لقوات الجيش.

وأفادت وكالة أسوشيتد برس بوجود تقارير عن اشتباكات بالأسلحة الثقيلة قرب القصر الرئاسي في غينيا.

وبحسب وكالة رويترز، قال شهود إن شخصين على الأقل أصيبوا بجروح في إطلاق نار كثيف بالقرب من القصر الرئاسي في كوناكري، عاصمة غينيا، صباح الأحد، بينما كانت المركبات العسكرية تجوب الشوارع، وأظهرت مقاطع فيديو انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي.

وقال مسؤول حكومي كبير إن الرئيس ألفا كوندي (83 عاما) لم يصب بأذى لكنه لم يذكر تفاصيل أخرى.

وأضاف: مصدر عسكري إن إطلاق النار تم بواسطة أفرادًا من القوات الخاصة، من فيلق النخبة.

وقال مصدر عسكري آخر إن الجسر الوحيد الذي يربط البر الرئيسي بحي كالوم، الذي يضم معظم الوزارات والقصر الرئاسي، تم إغلاقه، وتمركز العديد من الجنود، حول القصر.

وقال ثلاثة شهود لرويترز إنهم رأوا مدنيين مصابين بطلقات نارية.

وذكرت رويترز أن قافلتين من العربات المدرعة والشاحنات الصغيرة تتجهان نحو ميناء كوناكري بالقرب من القصر أيضا، وكانت القافلة مصحوبة بسيارة بيضاء يبدو أنها سيارة إسعاف.