اهم الاخبار
الإثنين 27 مايو 2024
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

أخبار عاجلة

مقتل 3 جزائريين إثر قصف شاحناتهم على محور نواكشوط – ورقلة

الجزائر
الجزائر

أعلنت الرئاسة الجزائرية، اليوم الأربعاء، ـ في بيان ـ عن مقتل ثلاثة جزائريين في قصف همجي لشاحناتهم أثناء تنقلهم على المحور الرابط بين نواكشوط – ورقلة.

وبحسب وكالة الأنباء الجزائرية، فقد أوضح البيان أن هناك عدة عناصر تشير إلى ضلوع القوات المغربية بالصحراء الغربية في ارتكاب هذا الاغتيال الجبان بواسطة سلاح متطور.

قال الرئاسة في بيانها: إنه "في الفاتح نوفمبر 2021 وفي غمرة احتفال الشعب الجزائري في جو من البهجة والسكينة بالذكرى الـ 67 لاندلاع ثورة التحرير الوطني المجيدة، تعرض ثلاثة (3) رعايا جزائريين لاغتيال جبان في قصف همجي لشاحناتهم أثناء تنقلهم بين نواكشوط ـ ورقلة في إطار حركة مبادلات تجارية عادية بين شعوب المنطقة".

وأضاف البيان: أن "السلطات الجزائرية اتخذت على الفور التدابير اللازمة للتحقيق حول هذا العمل المقيت وكشف ملابساته"، مضيفا ان "عدة عناصر تشير إلى ضلوع قوات الاحتلال المغربية بالصحراء الغربية في ارتكاب هذا الاغتيال الجبان بواسطة سلاح متطور، إذ يعد ذلك مظهرا جديدا لعدوان وحشي يمثل ميزة لسياسة معروفة بالتوسع الاقليمي والترهيب".

ارهاب الدولة

وتابع البيان: إن "ويلتحق الضحايا الأبرياء الثلاث لعمل ارهاب الدولة في هذا اليوم الأغر للفاتح من نوفمبر، بشهداء التحرير الوطني الذين جعلوا من الجزائر الجديدة منارة للقيم ولمبادئ تاريخها الأبدي"، حسب بيان رئاسة الجمهورية الذي أكد ان "اغتيالهم لن يمضي دون عقاب".

وفي سياق آخر، نقلت وكالة "سبوتنيك" الروسية عن مصدر جزائري، الشهر الماضي، قوله، إن الحدود البرية بين الجزائر وتونس سيتم إعادة فتحها قريبا، بعد أكثر من عام على إغلاقها في مارس 2020، بسبب تفشي جائحة كورونا.

وأضاف المصدر: أن السلطات الجزائرية ستعلن عن" فتح الحدود البرية مع تونس، في قادم الأيام، وفق إجراءات وقاية ورقابة للوضع الصحي للمسافرين"، مرجحاً أن يكون هذا القرار "أحد مخرجات الزيارة المرتقبة التي سيقوم بها الرئيس الجزائري، عبد المجيد تبون إلى تونس في قادم الأيام".

وقد قامت الجزائر، بإعادة فتح جزئي للحدود في يونيو الماضي، بينما أعلنت السلطات التونسية مؤخراً، عن تخفيف الشروط المفروضة على الجزائريين لدخول البلاد.