اهم الاخبار
الثلاثاء 28 سبتمبر 2021
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

توك شو

باحث اقتصادي يوضح أسباب فشل الوضع الاقتصادي فى تونس

محمد نجم باحث اقتصادي
محمد نجم باحث اقتصادي

قال محمد نجم، الباحث الاقتصادي، إن الوضع التونسي بدون التدخل الحاسم للرئيس قيس سعيد كان سيتجه بالدولة إلى التفكك وانفجار في كل شمال أفريقيا وليس فقط في تونس.

وأشار نجم إلى أن الناتج المحلي الإجمالي التونسي في حدود 38 مليار دولار والدين الخارجي يمثل 95% ويعتبر هذا الرقم كارثي، حيث أنه من المستحيل أن يتجاوز الدين الخارجي أكثر من 40 أو 50 أو 60 % كحد أقصي، وإذا تعدي ذلك ف لابد أن يكون هناك خطأ فادح من الضروري معرفته، متابعا أن 60% هو مستوي الخطر، أما في تونس فقد وصل الدين الخارجي إلي 95% أي تجاوز الحد الأقصى بكثير، حيث أصبح حجم الدين الخارجي بمثابة حجم الناتج المحلي الإجمالي.

وتابع أن المتوسط العالمي للدين الخارجي في حدود 40 أو 50% ويعتبر هذا الرقم هو الحد الآمن، ولكن تونس قد وصلت إلي الضعف، وتبعا لذلك فإن الدين الخارجي هو أول مشكلة في فشل الاقتصاد التونسي.

وتابع الباحث الاقتصادي أن ثاني مشكلة من مشكلات فشل الوضع الاقتصادي بتونس هو معدل البطالة، وهو أوضح مؤشر علي الاطلاق، وذلك لأنه مرتبط بحياة الأنسان اليومية.

وذكر أن معدل البطالة في تونس قد وصل إلي 10% في عام 2010 قبل الثورة، واليوم قد وصل معدل البطالة إلي 18%، ويعتبر هذا المعدل خامس أسوأ معدل في قارة أفريقيا.

احتياطي النقدي التونسي

وقال أيضا أن رقم آخر احتياطي النقدي التونسي لا يكفي إلا ل أربعة أشهر فق من احتياجات تونس، وإذا تحدثنا عن الاحتياطي القابل للتسرب ف سوف تقل هذه الفترة إلي شهرين، أو ثلاثة أشهر كحد أقصي من احتياجات تونس الأساسية، وفي حالة حدوث أي نوع من إغلاق لباب الاستيراد من الخارج فسوف يكفي ذلك لشهرين فقط.

متابعا أن الأجور وحدها تستهلك نحو 17% من الناتج المحلي، ويعتبر هذا من ضمن الأسوأ في العالم، وقد تجاوزت هذه الأرقام القارة الإفريقية، وبداية وصول إلي ريكورد عالمي.

وتابع الباحث الاقتصادي عبر مداخلته الهاتفية على الفضائية "إكسترا نيوز" أن تونس قد وصلت إلي هذا الحد بسبب حالة التعطل التي شهدتها الدولة لكافة الأذرع الدولية الاقتصادية خلال العشر سنوات الماضية، فقط ضاعت هذه السنوات في تضحيات وشعارات وأحزاب سياسية ومحاولات للاستيلاء على السلطة، ويدفع الإنسان والاقتصاد ثمن هذا العبث، وعلى صعيد آخر فقد استغلت بعض الدول الأخرى هذه السنوات العشر في التغلب على تونس، بالرغم من الامكانيات الهائلة لدى تونس من عدد سكان قليل واحتياط جيد من الفسفات والنفط والغاز مقارنة بعدد سكانها، ولكنها لم تستطع بسبب حالة الفوضى والشلل الاقتصادي.

واختتم محمد نجم حديثه معبرا بأسفه الشديد على الحالة التي وصلت إليها تونس الشقيقة، مؤكدا أننا ندعم القرارات التي أصدرها الرئيس قيس سعيد للخروج بتونس وشعبها من هذا الوضع المؤلم.