اهم الاخبار
السبت 02 يوليو 2022
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

عربى و دولى

الاحتلال الإسرائيلي يطلق قنابل الغاز على المزارعين الفلسطينيين شرقي غزة

الاحتلال الإسرائيلي
الاحتلال الإسرائيلي

أعلنت وكالة الأنباء الفلسطينية "وفا"، اليوم السبت، عن إصابة عدد من المزارعين الفلسطينيين بحالات اختناق، إثر استهدافهم من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي شرق مدينة غزة.

وذكرت "وفا" أن قوات الاحتلال المتمركزة في الأبراج العسكرية شرق مدينة غزة أطلقت الرصاص وقنابل الغاز المسيل للدموع صوب المزارعين، أثناء عملهم داخل أراضيهم شرق حي الزيتون، مما أسفر إلى إصابة عدد منهم بحالات اختناق، واضطروا لمغادرة المكان.

وفي سياق متصل، أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية، الخميس، عن مقتل شاب برصاص جيش الاحتلال الإسرائيلي في الضفة الغربية.

وقالت الوزارة في بيان على صفحتها الرسمية على فيسبوك: "استشهاد الشاب محمود فايز أبو عيهور (27 عامًا) متأثراً بإصابته الحرجة برصاص الاحتلال في حلحول، حيث اخترقت رصاصة بطنه والحجاب الحاجز والشريان الأورطي، ولم تنجح جميع محاولات الطواقم الطبية لإنقاذ حياته."

وأضاف البيان: "أن 5 إصابات بينها 3 بالرصاص الحي وإصابتان بالمطاط وصلت إلى مستشفى الأهلي."

وفي السياق، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، الخميس، قرية شوفة وبلدة رامين، وداهمت عدة منازل، كما اعتقلت فلسطينياً من مخيم نور شمس. 

ونقلت وكالة الأنباء الفلسطينية "وفا" عن شهود عيان قولهم، إن قوات الاحتلال اعتقلت الشاب محمد محمود قيسي (19 عاما)، بعد أن داهمت منزله في المخيم.

كما ذكر شهود عيان من قرية شوفة شمال شرق المدينة لـ “وفا"، أن جنود الاحتلال داهموا عدة منازل في القرية عقب اقتحامها، واستولوا على "سكوترات" من ساحاتها، في الوقت الذي جابت جيباتهم العسكرية شوارع القرية وأعاقت تحرك المواطنين.

هذا واقتحمت قوات الاحتلال فجر اليوم بلدة رامين شرق طولكرم، وسط إطلاق كثيف لقنابل الغاز المسيل للدموع والأعيرة النارية، دون أن يبلغ عن إصابات. 

وفي السياق، أعلنت وكالة الأنباء الفلسطينية "وفا"، عن اعتقال قوات الاحتلال الإسرائيلي، أول أمس الثلاثاء، خمسة فلسطينيين من مدينة القدس المحتلة.

ونقلت "وفا" عن مصادر محلية، قولها إن قوات الاحتلال اعتقلت الشقيقين موسى ومروان هيثم مصطفى، والشاب داود محمود من بلدة العيسوية، شمال شرق مدينة القدس المحتلة.

كما اعتقلت تلك القوات الشابين نسيم قليب من بلدة الطور، ومحمود علي حسن من حي وادي الجوز شرق المدينة، بعد أن داهمت منزلي ذويهما، وفتشتهما.