اهم الاخبار
الخميس 18 أغسطس 2022
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

أخبار عاجلة

وزير الدفاع يشهد المرحلة الرئيسية لمشروع مراكز القيادة التعبوي «عمرو -7»

الوكالة نيوز

شهد الفريق أول / محمد زكى القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربى تنفيذ المرحلة الرئيسية لمشروع مراكز القيادة الإستراتيجى التعبوى التخصصى للهيئات والإدارات بالقوات المسلحة (عمرو - 7) والذى إستمر لعدة أيام فى إطار خطة التدريب الإستراتيجى التعبوى للهيئات والإدارات، وذلك بحضور الفريق / أسامة عسكر رئيس أركان حرب القوات المسلحة وقادة الأفرع الرئيسية وعدد من قادة القوات المسلحة.

وألقى اللواء أ ح / أحمد الصيفى رئيس هيئة الإمداد والتموين للقوات المسلحة كلمة أشار فيها إلى الدعم الكامل والتوجيهات المستمرة للقيادة العامة للقوات المسلحة والتى كان لها الأثر أكبر فى تحويل التطوير والتحديث إلى واقع ملموس إمتد إلى جميع الجوانب الإدارية للقوات المسلحة.

مشروع مراكز القيادة الإستراتيجى التعبوى التخصصى للهيئات والإدارات

تضمنت المرحلة الرئيسية عرض ملخص الفكرة الإستراتيجية التعبوية وعرض التقارير من مختلف التخصصات والتى أظهرت مدى الكفاءة والتميز فى تنفيذ المهام التى توكل إلى المنظومة الإدارية المتكاملة للقوات المسلحة كما أظهرت مدى الجاهزية والإستعداد العالى لكافة هيئات القيادة المشاركة بالمشروع.

وناقش القائد العام للقوات المسلحة عدداً من القادة المشاركين بالمشروع فى أسلوب إداراتهم للمواقف الطارئه، وأشاد بالقرارات المتخذة من القادة وقدرتهم على العمل فى نسيج متكامل، مشيراً إلى أن التأمين الإدارى يعتبر أحد الركائز الرئيسية لنجاح القوات المسلحة ودعم كفاءتها القتالية.

ونقل القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربى تحيات وتقدير السيد الرئيس / عبدالفتاح السيسى رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة إلى رجال هيئة الإمداد والتموين للقوات المسلحة والإدارات التخصصية ، مؤكداً أن القوات المسلحة قادرة على حماية الوطن وصون مقدساته بما تملكه من منظومة متطورة فى كافة التخصصات وفرد مقاتل محترف قادر على تنفيذ كافة المهام تحت مختلف الظروف.

وكان الفريق / أسامة عسكر رئيس أركان حرب القوات المسلحة قد شهد مراحل المشروع التى تضمنت عرض التقارير والقرارات لكافة الإدارات التخصصية المشاركة فى المشروع أثناء مراحل العمليات.

وناقش رئيس أركان حرب القوات المسلحة عدد من القادة والضباط بالمشروع فى تنفيذ مهامهم، وقام بفرض عدد من المواقف الطارئة للتأكد من قدرتهم على إتخاذ القرار السليم أثنـاء إدارة العمليات، مؤكداً على أهمية المحافظة على التأمين الفنى والإدارى للمركبات والمعدات والأسلحة فى الجيوش الميدانية والمناطق العسكرية أثناء مراحل العمليات.