اهم الاخبار
السبت 29 يناير 2022
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

أخبار عاجلة

البرهان: القوات المسلحة هي الجهة المسؤولة عن حماية السودان

عبد الفتاح البرهان
عبد الفتاح البرهان - صورة أرشفية

قال رئيس مجلس السيادة السوداني، الفريق أول عبد الفتاح البرهان، في كلمة اليوم الأربعاء، إن القوات المسلحة هي الجهة المسؤولة عن حماية البلاد.

وأضاف البرهان: أننا نسعى لتوفير بيئة ملائمة لأفراد القوات المسلحة لإنجاز مهامهم، مؤكدا على أن القوات المسلحة ستظل تحمي وتحرس السودان.

وأكد البرهان على أن الجيش مصمم على استكمال المرحلة الانتقالية في السودان، لافتا إلى أننا بدأنا مرحلة جديدة لاستكمال المرحلة الانتقالية في البلاد.

وأعرب البرهان عن التزامه بالاتفاق مع الحكومة وصولا لإجراء انتخابات حرة في السودان، مشيرا إلى أن التحضير للانتخابات السودانية يحتاج لتهيئة أجواء من الحرية والاستقرار.

وشدد البرهان على أن الجيش السوداني غير مرتبط بأشخاص، ولن يتردد في اتخاذ أي إجراء ضد أي شخص أو جهة تعمل ضد مصلحة الدولة.

وتابع قائلا: نقول لحمدوك أمضي والقوات المسلحة تقف إلى جانبك، ولا تخشى من أي شخص أو جهة، ولن تسمح لأي شخص أو جهة بالعبث بأمن السودان.

وفي السياق، قال رئيس المجلس السيادي السوداني، عبد الفتاح البرهان، في حوار مع صحيفة "فاينانشال تايمز" الأمريكية، الشهر الماضي: "سأعتزل السياسة وأتقاعد من الخدمة بعد انتخابات 2023 في السودان".

وأعرب البرهان عن التزامه الثابت بتنظيم انتخابات وإعادة السلطة إلى المدنيين.، وفقا لقناة العربية الإخبارية.

وأضاف: "نلتزم التزاما ثابتا بتنظيم الانتخابات في عام 2023.. وبعد ذلك سأرحل وسأشتغل بأموري، كما سأتقاعد من القوات المسلحة".

وفي السياق، أكد رئيس مجلس السيادة السوداني، الفريق أول عبد الفتاح البرهان، في كلمة بعد توقيع الاتفاق السياسي الأحد، على أن التوقيع على الاتفاق يضع الأسس الصحيحة للفترة الانتقالية وبداية التحول الحقيقي.

وأشار البرهان إلى أننا توقفنا في مسيرة الانتقال لإعادة النظر في الخطوات المستقبلية، مشددا على أن رئيس الوزراء، عبد الله حمدوك، سيظل محل ثقة القوات المسلحة في السودان، منوها إلى أن الاتصال خلال الأزمة لم ينقطع مع حمدوك.

وأوضح البرهان أننا لا نريد أي إقصاء لأي جهة في السودان، ويجب أن نحافظ على التوافق بين المكونات السودانية.

ولفت البرهان إلى أننا سنحافظ على الفترة الانتقالية ونحقن دماء الشعب السوداني، وسنعمل على استكمال المسار وصولا لانتخابات حرة نزيهة.